تصفح الوسم

كلية الأداب في جامعة دمشق

انا لا أسأل…أنا فقط أحاول أن أسأل

كاتبة عراقية تكتب لدمشق  "لماذا رددتم كثيرا كلمة "تقبرني" حتى قبركم الجميع ؟" الكاتبة العراقية : شهدالراوي تكتب عن دمشق.. قائلة: أنا لا أسأل .. أنا فقط أحاول أن أسأل هل لازالَ الصيف عندكم ناعماً ..! هل لازلتم تذهبون الى الجامعة بكل تلك الخفة العشرينية ؟ وهل لازالت دمشق تتمطى صباحاً ،تنظف وجهها بصوت فيروز عند الشرفات وتتعطر بقهوتكم السادة ..!…
اقرأ أكثر...