تصفح الوسم

قاهرة

قاهرة

في البحث عن بديل !..بقلم :ميشيل كيلو

لا أعرف سورياً واحداً لا يبحث عن بديل لوضعه الخاص والوضع العام. ولا أعرف سورياً واحداً يشعر بالرضا عن ما فعله أو يفعله. وليس بين من التقيهم من لا يعرف بكل تفصيل ما يحب فعله للخروج من حال العسر، التي يعيشها الجميع على الصعيدين الشخصي والوطني، أو من لا يشعر، بالمقابل، باليأس من قدرته على تنفيذ ما يفكر فيه ويقترحه ويرى فيه خلاص الشعب والوطن،…
اقرأ أكثر...