تصفح الوسم

شركات التواصل الاجتماعي

مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان والحد من انتشار الكراهية والعنف عبر الإنترنت

مع أن شركة توتير تزيل عادةً التغريدات التي تنتهك قواعدها وسياساتها، فلماذا لم تقم بحذف تغريدة لترامب متعلقة بالاضطرابات في مينيابوليس، بالرغم من حصول الإبلاغ عنها ؟
اقرأ أكثر...