تصفح الوسم

الكهف

“سما” و “الكهف” و “ابن آوى”

ابن آوى ليس أصيلاً حتى في ارتكاب أكثر الجرائم قدماً و أكثرها بدائية في هذا الكون ، إنه لا يفترس ليأكل بل يلتهم الجيف ، نَحَّاهُ أسياده من الوحوش عن الصفوف الأولى لأنه تابع رعديد، يأتمر بما يُلَقَّنُ به ، و يصير في أحسن الأحوال صدىً لنشاز مُشَغِّليه. "شرطي بسام الملا " الذي حين نفخه "الليث حجو" فصار "البيسة" راح يملي شروطه على بنات و أبناء البلد…
اقرأ أكثر...