تصفح الوسم

الغريب

هنا أو هناك

يا حزنُ..‏ يا شارعَ أيامنا الطويل..‏ تورّمتِ القلوبُ ونحن نحصي أعمدةَ الخيباتِ على جانبيك‏ تيبست أطرافُ النشيد العتيقِ‏ فمالَ معطفُ الحلم على قاماتنا الهزيلة‏ وهرّأتِ الأشواق أحجارُك المدببة فأين المقاهي التي على ناصيات السّكينة؟‏ وأَينها.. أينها مقاعدُ الضحكات؟‏ نذرعُ الحزنَ‏ أيادينا على مقابض الحيرةِ‏ وجاهزون أبداً لإطلاق احتجاجنا…
اقرأ أكثر...