تصفح الوسم

السلاح المحرّم

أعوام مرت على مذبحةٍ لا جروح فيها ولا دماء.. في ذكرى من استنشقوا الموتَ في غوطة دمشق ورحلوا

في 21 آب 2021 يمرّ ثمانية أعوام كاملة، ولسان حال المكلومين يقول: إن السلاح المحرّم لم يقتل سوى 1% من عدد الذين قُتلوا في سوريا منذ تسع سنوات وأكثر، بينما السلاحُ "الحلال" قتل 99% ويستمر على الدوام في قتلهم، حتى تحوّل الشعب السوري كله إلى مجرّد ذكرى، كما مذبحة السلاح الكيميائي.
اقرأ أكثر...