تصفح الوسم

الستالايت

حادثة فردية وأخلاق في بلاد الاغتراب

ما سيُقال قد لا يهم أحداً، وبطبيعة الحال هو أمر فردي بحت، لكنه للأسف قد جرى، ويدلل على نمط عقلي وثقافي وأخلاقي قد وصل للحضيض. منذ فترة اضطررت أن أغادر منزلي القديم في تركيا، لأبحث عن منزل آخر للإيجار، وبعد أن وجدته وبدأت بنقل الأثاث، خرج رجل سوري، من منزل بجانب منزلي الذي استأجرته، في الثلاثينيات من العمر، ملتحٍ، ألقى السلام، وسألني عن الأحوال…
اقرأ أكثر...