تصفح الوسم

الدعارة

تجارة الرقيق الأبيض.. النساء لسن كائنات لإشباع الرغبة

"كنت في الرابعة عشر من عمري عندما أنجبت طفلي الأول، لم أتمكن من متابعة تعليمي، عملت عاملة نظافة قبل أن أنتقل للعمل في الدعارة، كانت البداية جيدة حيث استطعت توفير المال وإرساله إلى عائلتي" هي يوليا كما تسمي نفسها من شرق أوربا، تتابع "أُجبرت على العمل في البغاء لمدة عشر سنوات عندما قررت الخروج إلى الشمس واختيار عمل متواضع بمساعدة إحدى الجمعيات التي…
اقرأ أكثر...