زكاة الفطر

ماهي زكاة الفطر؟ ومقدارها؟

هي زكاة يتوجب على المسلم إخراجها قبل صلاة العيد، بمقدار محدد، وهو صاع من غالب قوت البلد، على كل مسلم، حيث حدد النبي محمد صلى الله عليه وسلم، مقدار زكاة الفطر بأنها صاع (نحو 2 كيلوغرام ونصف) من التمر أو الزبيب أو قمح، على كل حُرٍّ أو عَبْدٍ ذكر أو أنثى من المسلمين، وأجاز علماء إخراجها كمبلغ مالي يعادل قيمة (الصاع).

ويختلف مقدار زكاة عيد الفطر، التي يؤديها المسلمون إلى الفقراء والمساكين، كل عام من بلد لآخر.

فُرضت زكاة الفطر على المسلمين في السنة الثانية من الهجرة وهو نفس العام الذي فُرض فيه صيام شهر رمضان.

وزكاة الفطر فرض على كل مسلمة ومسلم، ولا يستثنى منها إلى ثلاثة: الفقير الذي لا يملك قوت يومه، والجنين إذا لم يولد قبل مغرب ليلة العيد، والميت الذي مات قبل غروب شمس آخر يوم من رمضان.

لمن تؤدى زكاة الفطر؟

تؤدى زكاة الفطر للفقراء والمحتاجين، ولا يجوز دفعها إلى من تجب على الإنسان نفقته، ويجوز دفعها لفقير واحد، أو عدة فقراء، والأولى دفعها إلى الأقرباء الفقراء، الذين لا تجب نفقتهم على المزكي.

ويحبذ إخراجها في أواخر شهر رمضان لموعد أقصاه قبل صلاة عيد الفطر، وتفرض زكاة الفطر لتطهير النفوس والصيام وليس الأموال كزكاة المال.


المصادر: الجزيرة، موقع رائج، موقع محتويات

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

التعليقات مغلقة.