اليوم الدولي للمهاجرين

قررت الجمعية العامة للأمم المتحدة خلال انعقادها في الرابع من كانون الأول/ديسمبر عام 2000، بعد الأخذ بعين الاعتبار الأعداد الكبيرة والمتزايدة للمهاجرين في العالم، وبموجب القرار رقم 93/55 تحديد يوم 18 ديسمبر من كل عام للاحتفال باليوم الدولي للمهاجرين.

وهو نفس الموعد الذي اعتمدت فيه الجمعية العامة للأمم المتحدة الاتفاقية الدولية لحماية حقوق العمال المهاجرين وأفراد أسرهم في 18 ديسمبر 1990.

تضمنت الاتفاقية “تمتع العامل المهاجر بحرية العمل والضمير والدين، رفض العمل في السخرة، وحق مغادرة البلد التي سافر إليها والعودة لبلده الأصلي… إلخ”. ويعتبر اليوم الدولي للمهاجرين فرصة للتعرف على المساهمات التي قدمها ملايين المهاجرين في اقتصاد البلدان المضيفة، إضافةً لتعزيز احترام حقوق الإنسان الأساسية.

تحتفل الكثير من الدول الأعضاء، وكذلك المنظمات الحكومية الدولية والمنظمات غير الحكومية باليوم الدولي للمهاجرين، بعدة طرق من بينها نشر معلومات عن حقوق الإنسان والحريات الأساسية لجميع المهاجرين وأيضا من خلال تبادل الخبرات ووضع الإجراءات التي تكفل حماية تلك الحقوق.

المصادر: الأمم المتحدة

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

التعليقات مغلقة.