الفرنكفونية

يعود إطلاق مصطلح الفرنكفونية إلى الجغرافي الفرنسي أونسيم روكولو، وقد عرّفه عام 1880 بأنه مجموع الأشخاص والبلدان التي تستعمل اللغة الفرنسية.

بدأت مرحلة تأسيس الفرنكفونية عام 1926 عندما أسس مجموعة من المثقفين جمعية الكتّاب باللغة الفرنسية، تبعهم الصحفيون عام 1950 بإنشاء الاتحاد الدولي للصحافيين والصحافة المحررة باللغة الفرنسية.

أنشئت أول منظمة فرنكفونية بين الحكومات عام 1960، كما بادر الأساتذة الجامعيون سنة 1961 إلى تأسيس اتحاد الجامعات الناطقة كليا أو جزئيا باللغة الفرنسية التي تحول اسمها عام 1999 إلى وكالة الجامعات الفرنكفونية وتضم في عضويتها 677 مؤسسة تعليم عال موزعة على 81 بلدا.

أما البرلمانيون فقد سارعوا عام 1967 إلى تأسيس جمعية خاصة بهم، تغير اسمها عام 1997 إلى الجمعية البرلمانية الفرنكفونية، وتضم 65 برلمانا عضوا و11 ملاحظا وممثلا خاصا.

وبالإضافة إلى المستعمرات الفرنسية القديمة تضم المنظمة دولا مثل بلجيكا ولوكسمبورغ ومقاطعة الكيبك الكندية.

وقد تأسست المنظمة رسميا يوم 20 مارس/آذار 1970، لذلك صار هذا اليوم يوما عالميا للاحتفال بالفرنكفونية.

تسعى المنظمة إلى تحقيق هدف استراتيجي، وهو تفعيل وتطوير اللغة الفرنسية والترويج لها، إلى جانب الحفاظ على التنوع الثقافي واللغوي للدول الأعضاء، على أساس المصالح المشتركة والروابط الجامعة بين أولئك الأعضاء.

يوجد المقر الرئيسي للمنظمة الدولية للفرنكفونية بالعاصمة الفرنسية باريس. يدير شؤونها أكثر من 300 موظف يتوزعون ما بين المقر الرئيسي في باريس وباقي المكاتب الجهوية، ويعتبر الأمين العام أعلى موظف مسؤول بالمنظمة.

تُعد مساهمات الدول الأعضاء أبر مصادر تمويل المنظمة الدولية للفرنكفونية، وذلك إلى جانب مساهمات تطوعية من هيئات من خارج المنظمة.

شعار ولوغو المنظمة الدولية للفرنكفونية(موقع المنظمة)

المصدر: الجزيرة نت، (أ.ف.ب).

 

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

التعليقات مغلقة.