أودري أزولاي

أودري أزولاي المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم “يونسكو”. وعملت سابقًا كوزيرة للثقافة الفرنسية في الفترة بين فبراير2016 ومايو 2017.

ولدت أودري أزولاي في 4 أغسطس 1972 في باريس لأسرة مغربية يهودية تتحدر من الصويرة وتهوى الثقافة والكتب والنقاشات. والدها المصرفي ورجل السياسة أندريه أزولاي مستشار العاهل المغربي محمد السادس ووالده الحسن الثاني. والدتها الأديبة كاتيا برامي.

متخصصة في شؤون السينما، خريجة المدرسة الوطنية للإدارة في فرنسا، وكذلك معهد باريس للدراسات السياسية. ونالت شهادة ماجستير في إدارة الأعمال من جامعة باريس دوفين ومن جامعة لانكاستر البريطانية.

بدأت حياتها المهنية في القطاع العام السمعي والبصري، كما عملت كمقررة في ديوان المحاسبة بفرنسا وكذلك كمستشار قانوني للمفوضية الأوربية فيما يتعلق بموضوعات الثقافة والاتصالات. علاوة على ذلك، شغلت العديد من المناصب في المركز الوطني للسينما بفرنسا على التوالي: نائب مدير شؤون الوسائط المتعددة، المدير المالي، المستشار القانوني.

وعملت أزولاي خلال دراستها في القطاع المصرفي وقالت إنها “كرهت” تجربتها هذه.

وعملت أيضا قاضية في ديوان المحاسبة بعد أن شغلت مناصب عدة في إدارة الإعلام في وزارة الثقافة.

وشغلت أزولاي منصب مديرة مالية في المركز الوطني للسينما في 2006 قبل أن تصبح بين 2011 و2014 نائبة مدير المركز الذي يعنى بمساعدة الإنتاج السينمائي.

وتقول أودري أزولاي المدافعة دوما عن الاستثناء الثقافي الفرنسي في وجه القدرات الأمريكية “السينما أكثر ما صقل حياتي المهنية”.


المصدر: أ ف ب

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

التعليقات مغلقة.