تصفح التصنيف

قراءة في فنجان سياسي

قراءة في فنجان سياسي

سكر مالح جداً

الوطن وحب الوطن أكذوبة شرق أوسطية بامتياز. فمن قديم الأزل والعربي وطنه في خيمته؛ فأينما ضرب أوتادها وسرّح في محيطها أغنامه كانت تلك البقعة هي وطنه إلى أن يصيبها القحط فيرحل عنها إلى مرابع جديدة غير مأسوف عليها. والرجل الغربي موطنه هو مكان استرزاقه، فإنْ تقاعد بحث عن بلد توفر له القليل مما في يده أكثر ما يمكن أن يحصله في موطنه. حتى إنّ الغربي…
اقرأ أكثر...

علمنة الإرهاب

لم يعد الإرهاب حكراً على جماعات صغيرة مغيّبة فكرياً تساق من خلال رجل ابتدع نهجاً أو اجتهد خطأً يبتغي شهرة أو مالاً أو يظنّ أنّه مصلح سيكافئه الله بالجنة. بل تحوّل الإرهاب اليوم إلى واحدة من أهمّ الأسلحة الفتّاكة، والتي يصعب تحريمها دولياً، وأصبح العديد من الدول تدرس هذه الظاهرة في سبيل التفريخ أو التصدير. قد يكون من الصعب أن تنقل صواريخ وقنابل…
اقرأ أكثر...

ربيع الاكابر…

عندما انتفض الشعب السوري يطالب بأبسط الحقوق التي تكفلها له كلّ الأعراف الدولية من حرية، وكرامة، وديمقراطية، وسيادة للقانون، خرج بمظاهرات سلمية، لم يحطم، ولم يكسر، ولم يستخدم العنف على الرغم من أنّه لم يتواجد في حينها تنسيقيات تنظّمتلك الاحتجاجات؛ و لكن النظام تصدّى فوراً بالعنف المطلق اتجاه المتظاهرين من اعتقالات وحصار واستخدام للذخيرة الحية،
اقرأ أكثر...

إسرائيل الكبرى

لم يعد شعار حدودك يا إسرائيل من الفرات إلى النيل شعاراً يثير السخرية كما كنا نفعل عندما كنا نسمعه في منتصف القرن الماضي؛ والذي كان يصدّقه علمهم الذي يحمل نجمة داوود وخطين يمثلان نهر الفرات والنيل. إسرائيل عدلت نشيدها الوطني، وحذفت منه مقاطع كانت تشير إلى همجيتها وأحلامها بالتوسع العدواني. اليوم لم يعد هنالك حاجة للتخفّي والمواربة، لقد طرحت…
اقرأ أكثر...