الشرق الأوسط: المجلس الوطني يطلق مبادرة لتوحيد قوى المعارضة السورية.

الأخوان المسلمون في سوريا تطلق “ميثاق عهد وطني” لدولة “مدنية تعددية تداولية حديثة” ولمواطنة لا تقصي احداً.

تشهد مدينة استنبول على مدى يومين حدثين مهمين يتعلقان بمستقبل المعارضة السورية، الحدث الأول فهو لجماعة الأخوان المسلمين والتي ستطلق فيه وثيقة تجديدية هل الأولى من نوعها في تاريخ هذه الجماعة، والثاني للمجلس الوطني الذي سيطلق فيه مبادرة لتوحيد قوى المعارضة.

للمزيد

http://www.aawsat.com/details.asp?section=4&article=669633&issueno=12171

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
بدون تعليقات
  1. mrzee001 يقول

    بعد فشل المجلس الوطني في ان يكون مجلسا اولا، ووطنيا ثانيا، حريا بهم ان يتبعوا الشارع الآن، لا ان يلتفوا على محاولات تجميع المعارضة خلف الشارع لاستعادة زمام المبادرة اللتي كانت ملكهم منذ ثمانية اشهر الى الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend