اعتقال سوري ولبناني في برلين يشتبه بعملهم لصالح الاستخبارات السورية

 قامت الشرطة الألمانيه اليوم الثلاثاء بإلقاء القبض على رجلين يشتبه بأنهما يعملان لصالح جهاز الاستخبارات السوري .
وقد اعتقلت الشرطة القضائية الالمانية المشبوهين صباح اليوم الثلاثاء بعد تفتيش مقر إقامتهما في برلين بمشاركة نحو 70 شرطياً في العملية. وقالت نيابة كارلسروهي المخولة بالنظر في مسائل التجسس والإرهاب، أنّ الرجلين وهما السوري محمد (34 عاماً) وألماني من أصل لبناني أكرم (47 عاماً) ” المشبوهان بأنهما عملا لسنوات لحساب جهاز استخبارات سوري للتجسس على معارضين سوريين في الجمهورية الإتحادية”. وسيمثل الرجلان الأربعاء أمام قاض في المحكمة الإتحادية لوضعهما قيد الإعتقال.كما تمت مداهمة وتفتيش منازل ستة أشخاص آخرين يشتبه بمشاركتهم بالتجسس على المعارضين، لكن الشرطة لم تقم بإعتقال أي منهم.واستدعى وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيلي السفير السوري في برلين رضوان لطفي بعد اعتقال العميلين.
و بلغ فيسترفيلي رضوان أنه في برلين: “لا يمكن ان نقبل على الاطلاق بأي عمل محتمل ضد المعارضة السورية”.

هذا وقد قال المدعي العام  أن المتهمين أتوا إلى ألمانيا بحثا عن لقمة العيش، لكننا اشتبهنا بطبيعة نشاطهم الإستخباراتي منذ سنوات
وأنّ النيابة تحقق مع المتهمين الستة الأخرين.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل