رويترز: العربي يتوجه الى الامم المتحدة لبحث الوضع في سوريا

توجه الامين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي الى نيويورك  اليوم الأحد للحصول على تأييد مجلس الأمن لخطة السلام العربية التي تهدف إلى إنهاء العنف في سوريا بمطالبة الرئيس بشار الأسد بالتنحي.

وسيطلع العربي مجلس الأمن يوم الثلاثاء على أحدث التطورات لكن المبادرة العربية المدعومة من دول غربية تواجه مقاومة من روسيا والصين وهما من الدول دائمة العضوية في مجلس الامن التي تتمتع بحق النقض (الفيتو).

وسينضم إلى العربي في نيويورك رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم ال ثاني الذي ترأس بلاده لجنة الجامعة العربية المعنية بالشأن السوري. وتقود قطر والمملكة العربية السعودية جهود الضغط على الأسد.

وصرح العربي للصحفيين في مطار القاهرة قبيل التوجه الى نيويورك “سنعقد عدة لقاءات مع ممثلي الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي للحصول على دعم المجلس وموافقته على المبادرة العربية.”

وعندما سئل عن عزوف الصين وروسيا عن اتخاذ خطوات جديدة بشأن سوريا قال العربي إنه يأمل أن يغير البلدان موقفهما مضيفا “هناك اتصالات تجري مع الصين وروسيا بهذا الشأن وأرجو أن يتعدل موقفهما.”

وقال مسؤول كبير في الجامعة يوم الأحد أن وزراء الخارجية العرب سيجتمعون في الخامس من فبراير شباط لمناقشة الازمة السورية. ومن المتوقع أن يبحث الوزراء مسألة سحب بعثة المراقبين من سوريا حيث قتل الآف الأشخاص خلال الانتفاضة المستمرة ضد حكم الأسد منذ عشرة أشهر.

المصدر رويترز

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل