التوثيق للمستقبل

رغم كارثة هيروشيما، لم تحفظ لنا الأراشيف عنها سوى ثلاث صور ما زالت تطبع ملايين المرات. السبب هو جهل الناس بهذا السلاح النوعي وظنهم أن القيامة قامت. وفي مدينة حماة بسوريا، في فبراير 1982، تم قتل عشرات الآلاف من الناس وجرى مسح نصف المدينة، ولم تتوافر صورة واضحة عن بقايا الزلزال البشري.

مصدر التوثيق للمستقبل
بواسطة د. خالص جلبي
قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل