fbpx

وسط استمرار التظاهرات والاعتقالات.. أنباء عن قرب تشكيل الحكومة في لبنان

0
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

شهدت مختلف المناطق اللبنانية، الخميس 16 يناير/ كانون الثاني، احتجاجات في إطار الحراك الذي تشهده البلاد منذ ثلاثة شهور، وكانت القوى الأمنية قد احتجزت مئة شخص على الأقل ممن شاركوا، خلال الليلتين الأخيرتين، في تحركات غاضبة في بيروت، استهدف بعضها المصارف، وبحسب وكالة فرانس برس، واستنادا إلى إحصاءات لجنة المحامين للدفاع عن المتظاهرين، تحتجز القوى الأمنية حالياً 101 موقوف، 56 منهم، ضمنهم خمسة قاصرين، تم توقيفهم ليل الأربعاء، بالإضافة إلى 45 آخرين ما زالوا موقوفين منذ الثلاثاء.

عماد عثمان يتحدث عن مندسّين

من جهته، وبعد أن دافع المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان عن عناصر مؤسسّته، اعتذر من الصحافيين الذين أصيبوا في مواجهات الأربعاء، وأوضح “نواجه عنفاً كبيراً من مندسّين. كلنا معرّض للخطأ لكننا نقدّم دماءنا للوطن لنحافظ عليه”.

مطالب العفو الدولية

في السياق، جدّدت منظمة “العفو الدولية”، في تغريدة عبر “تويتر”، مطالبتها السلطات اللبنانية بضرورة احترام الحق في التظاهر السلمي، وعدم استخدام العنف المفرط بحق المتظاهرين المطالبين بحقوقهم الاقتصادية، والاجتماعية، والسياسية المشروعة، والامتناع فوراً عن التوقيفات العشوائية المخالفة للقانون”.

قرب تأليف الحكومة

وعلى صعيد آخر، يقترب لبنان من تأليف حكومة من 18 وزيراً اختصاصياً”، وفق ما أعلن وزير المال في حكومة تصريف الأعمال علي حسن خليل من عين التينة، الخميس 16 يناير (كانون الثاني)، وذلك عقب مشاركته في لقاء جميع رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحكومة المكلف حسان دياب، الذي امتدّ نحو ساعتين، وفي وقت غادر فيه دياب دون الإدلاء بتصريح، يشير كلام خليل إلى أن العقبات قد ذلّلت من أمام تشكيل الحكومة، إذ قال إن اللقاء بين بري ورئيس الحكومة المكلف “كان إيجابياً وأمّن مناخات تتيح تشكيل حكومة من اختصاصيين تمثل أوسع شرائح ممكنة”، مشيراً إلى اعتماد “معايير موحّدة في تشكيلها”.

مصدر فرانس برس وكالات
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل
اشترك في النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية

You have Successfully Subscribed!