محمد حسن علوان.. يسرد سيرة حياة محي الدين بن عربي في رواية “موت صغير” (1/2)

رواية تسرد حياة ابن عربي من موقع الانتماء النفسي له ولتجربته وللتصوف عموما، وهي تقدم تشابكا رائعا بين ابن عربي وتجربته الحياتية والوجدانية والروحية وعصره في كل الأزمنة التي عاشها والبلدان التي مر عليها.

0

الكاتب. محمد حسن علوان.

قراءة:أحمد العربي.

اصدار. دار الساقي/ط2. ورقية. 2016.

رواية موت صغير تتحدث عن حياة المتصوف محي الدين بن عربي (الشيخ الأكبر)، والرواية تأخذ نسقين روائيين: النسق الاساسي سرد على لسان ابن عربي نفسه، والنسق الآخر يتحدث فيه تباعا من يعتقد أنهم حملوا هذا المخطوط الذي دونه ابن عربي عبر الأجيال ليصل أخيرا إلينا.

مولده ونشأته

ابن عربي ولد في بلنسية في الأندلس (إسبانيا)، في القرن السادس الهجري، الثاني عشر الميلادي من أصول عربية تعود لقبيلة طيء في الجزيرة العربية، أبوه يعمل في قصر الملك (ابن مردنيش)، أمه كانت جارية، وعند ولادته كابن ذكر منها أدى هذا إلى عتقها وتحريرها، ولابن عربي أم أخرى فاطمه كمربية ترعاه، وترى فيه إمارات لكرامات قادمة في التصوف، وفي المسير في طريق التجرد لله، ابن عربي نشأ في مرحلة الصراع بين الإمارات العربية في الأندلس، أباه العربي كان وزيرا عند الملك ابن مردنيش المتحالف مع الفرنجة ضد الإمارات العربية الأخرى، مشاكل الحكم والدسائس حاضرة، التحالفات والصراعات دائمة، وها هي بلنسية تحاصر من الموحدينثم تخضع إلى حكمهم.

يغادر ابن عربي مع عائلته إلى إشبيلية، والده ما زال من حاشية الحكام الموحدين الذين يحكمون بعض المغرب العربي وبعض الأندلس.

ابن عربي يسلك طريق التجرد لله

ينشأ ابن عربي في هذه البيئة وهو منذ طفولته يرى بنفسه إنسانا أعطاه الله من الكشوف الكثير، وبدأ يتابع بحثه الدؤوب في طريق التجرد لله، خالف والده حيث أراد له أن يكون مثله من وزراء الحكام، أما هو فأراد أن يكون متعبدا في طريق الله.

تتلمذ على يد الكثيرين من المتصوفة، ودرس كل ما وصل إليه، كان له فرصة للاطلاع باكرا على علوم اليونان والإغريق وعلوم المسلمين، كان معاصرا لابن رشد الذي كان له حظوة عند الموحدين، وكان بينه وبين ابن عربي حوار، فابن رشد يتحدث من موقع الفيلسوف بالمنهج العقلي والاستدلال الواقعي ويتحدث عن قوانين ونواميس الكون، وعن قوانين وتوجيهات ربانية عبر رسله وكتبه السماوية، وأن لا تناقض بين رسل السماء ورسالاتهم بالنقل وبين علم العقل البشري، ابن عربي وافق على ذلك لكنه أضاف أن هناك علم آخر يضاف لهم عن طريق الكشف الذي يعطيه الله لبعض عباده المقربين (الأولياء والصوفية).

محمد حسن علوان. روائي سعودي متميز، صدر له عدة روايات اطلعنا على أغلبها، وكتبنا عن بعضها، وهو روائي متنوع يخوض في غمار التجربة الإنسانية بكل خصوصيتها واتساع فضائها.

البحث عن الأوتاد الأربعة

دخل ابن عربي في نسيج المنظومة الصوفية السابقة له وصار له حضور وسمعة، وكان له في كل منعطف حياتي هدف يتحرك له ليتقرب من الله أكثر، فاطمة مربيته وأمه الروحية، دفعته في طريق التصوف وقالت له طهر قلبك واتبعه، أخبرته أن له أربعة أوتاد هم مراتب صوفية يجب أن يبحث عنهم يجدهم أو هم يجدوه ليصل إلى درجة القطبية، يعطيه الله من علمه، ويتذوق من كرامات الله الروحانية والوجدانية، يعيش عوالم روحانية نفسيه وواقعية.

ويتداخل الحلم مع الكشف في حياة ترحال مستمرة، يبحث فيها عن ما يكمل فيه رحلته الروحية، فبعد أن يلتقي بوتده الأول في الأندلس يخبره أن وتده الثاني في أفريقيا، فيذهب إلى فاس ومراكش، يعيش حياته متنقلا بين شيوخ العلم الديني الفقهي ومشايخ الطرق الصوفية، يلتقي بالكل يدرس على يدهم ويكون له حلقة تدريس في كل مدينة وله أتباع كثر خاصة بعد أن ذاع صيته.

الذهاب إلى مكة

كان ابن عربي قد تزوج ورزق بطفلة، وكان ذلك جزء من مساره للبحث عن الله وفي طريقه إليه.

جاءه الكشف بالذهاب إلى مكة للحج، ووتده الثاني لم يلتق به بعد رغم طول مكوثه في المغرب العربي، ويذهب بصحبة شخص اسمه “الحصار” وهو متصوف دارس للهندسة، يصل مصر ويلتقي فيها برفاق الطريق الصوفي “الحريري” و “الخياط”، ليكتشف أن الحصار هو وتده الثاني ولكن بعد موته، وأن الخياط بديله وهو مشلول عاجز، وأنه في مكة سيجد وتده الثالث.

ابن عربي دائم التفكير والقلق، فأي تغير يصيبه واي مشكلة يعيشها يعيدها لتقصير منه مع الله، يدخل في نوبة تأنيب ضمير تستمر لوقت طويل حتى يأتيه كشف ما يخبره أن الله راض عنه.

يصل أخيرا إلى مكة، وكان قد ترك زوجته وطفلته عند أهلها في تونس، في مكة يتعرف على “الأصفهاني” المتصوف وأخته المتصوفة أيضا، يدرس على يدهم ما عندهم من علوم، يعطيهم ما عنده، يتعرف في ذات الوقت على ابنة الأصفهاني “نظام” التي درس معها عند عمتها ونسج بينهم حب كبير. وكان ابن عربي يعود إلى بيته كل يوم ويدون أشواقه لنظام في كتاب اسماه “ترجمان الأشواق”.

رواية موت صغير تتحدث عن حياة المتصوف محي الدين بن عربي الشيخ الأكبر، والرواية تأخذ نسقين روائيين: النسق الأساسي سرد على لسان ابن عربي نفسه، والنسق الآخر يتحدث فيه تباعا من يعتقد أنهم حملوا مخطوطه ليصل أخيرا إلينا.

كان لابن عربي مريد من الحبشة قرر أن يكون تابعة وخادمه اسمه بدر، رافقه رحلة الحياة في ترحاله الدائم خمسة وعشرين عاما حتى توفي. وكذلك التحق به بعد وصوله إلى مكة “سوركين” الذي بقي في صحبة ابن عربي حتى وفاته.

التحقت زوجة ابن العربي به في مكة، وكانت ابنته زينب مرضت وتوفيت على الطريق وهم قادمين إليه في مكة، هذا ما أثر بزوجته التي طلبت العودة لأهلها، وعادت.

ابن عربي يحب نظام

في مكة استمر تواجد ابن عربي ثلاث سنوات تعلّم وعلّم وألمّ بكل ما فيها من علماء وعلوم، تبلورت عواطفه اتجاه نظام وأكدت هي أيضا محبتها له، فما كان منه إلا أن تقدم لخطبتها من والدها وعمتها، وفرحا بذلك لكن نظام رفضت متعللة أن الحب يميته معاشرة المحبوب.

وعاد ابن عربي مجددا لقلقه من وضعه فلا وتده وصل إليه، وها هي نظام ترفض حبه وعشرته والزواج منه. حول كتاباته في مكة لكتاب ينسخ ويوزع سماه “الفتوحات المكيه”، وبعث أيضا كتابه ترجمان الأشواق للنسخ والتوزيع.

الرحلة الأولى إلى دمشق

عندما رفضت نظام الزواج منه استخار ربه وقرر الرحيل مجددا إلى بلاد الشام، وذهب إلى دمشق، التي وجد بها متسع له وللكثير من الصوفيين وغيرهم من شيوخ العلم، لكن دمشق لم تكن أفضل من مكة والمدينة حيث صراع رجالات الحكم هناك، أيضا صراع الأيوبيين بين بعضهم في دمشق ومصر، دعاه الحاكم وأكرمه.

لكن ذلك لم يدم طويلا، فقد نشر كتاب ترجمان الأشواق الذي جرح الأصفهاني أستاذه وأثر على سمعة ابنته، وبعث لابن العربي برسالة عتاب جعلته يتألم كثيرا، وفكر باحثا عن مخرج، وألف كتابا يشرح به ترجمان الاشواق وأنه كتاب في العشق الإلهي، ولم يرتض بعض فقهاء دمشق بأطروحات ابن عربي عن وحدة الوجود وغيرها، فقد كثرت الوشايات والإساءات، فما كان من ابن عربي إلا الذهاب إلى مصر ليلتقي بأحبته الخياط والحريري.


محمد حسن علوان. روائي سعودي متميز، صدر له عدة روايات اطلعنا على أغلبها، وكتبنا عن بعضها، وهو روائي متنوع يخوض في غمار التجربة الإنسانية بكل خصوصيتها واتساع فضائها، يظهر كل عمل جديد له كأنه من انتاج مؤلف روائي آخر، الرابط بينها كلها: العمق في الخوض بالذات الإنسانية وخصوصيتها وتجربتها الحياتية.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل
اشترك في النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية

You have Successfully Subscribed!