fbpx

جيفري: لم نعقد أي اتفاق بخصوص مستقبل أي جماعة في سوريا، ما يهمنا هزيمة “داعش”

0
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

أدلى المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري، الخميس 14 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019، أثناء لقائه مع منسق شؤون مكافحة الإرهاب بوزارة الخارجية الأمريكية، ناثان سيلز، عقب انتهاء اجتماعات التحالف الدولي ضد تنظيم “داعش” بمقر وزارة الخارجية الأمريكية، “الولايات المتحدة لا تدعم أشخاصاً، نحن ندعم قوات سوريا الديمقراطية، ودعمنا هذا مؤقت ومرحلي”. وذلك في رد منه على تقديم الولايات المتحدة الدعم لفرهاد عبدي شاهين (مظلوم كوباني).

وتابع في ذات السياق قائلا: “كما أننا لم نعقد أي اتفاق بخصوص مستقبل أي جماعة في سوريا، المهم هنا هو إلحاق الهزيمة بتنظيم (داعش) الإرهابي”.

وأضاف جيفري قائلا “وموقفنا بخصوص سوريا هو انتخابات عادلة تشمل جميع السوريين كما نص قرار الأمم المتحدة رقم 2254. وهذا ما نوضحه باستمرار لكافة الجماعات بالمنطقة، ونحن نلتقي كافة الجماعات المعارضة بالقاهرة وأوسلو كما نلتقي قوات سوريا الديمقراطية شمالي سوريا”

تسكين اللاجئين

على صعيد آخر، وردًا على سؤال حول تسكين مليون لاجئ في المنطقة الآمنة التي تبذل جهود لإقامتها عقب عملية “نبع السلام” العسكرية التركية، قال جيفري “لقد أخذنا مجموعة من الضمانات من تركيا في هذا الصدد”.

كما ذكر أنه سيتم إرسال اللاجئين إلى شمال سوريا، وأن هذه العملية برمتها ستكون وفق قواعد المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.

وأوضح المبعوث الخاص أن تركيا ستكون في حالة تواصل مع الولايات المتحدة، والمفوضية العليا في هذا الشأن، مضيفًا “وسيكون من بين هؤلاء اللاجئين 350 ألف كردي جزء منهم كان قد فر من سوريا، ويريدون الآن العودة مجددًا إلى هناك”.

مصدر الأناضول رويترز
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل
اشترك في النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية

You have Successfully Subscribed!