الطريق إلى الكوكب الأحمر

هل تستطيع الإمارات أن تكون الدولة العربية الأولى التي تصل إلى المريخ في بعثة “الأمل” التي تعتزم إطلاقها العام المقبل؟

0
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

منذ عام 1960 حاول البشر التعرّف على الجار الأحمر “كوكب المرّيخ” عبر العديد من البعثات الفضائيّة، نجح بعضها في الدوران في مدار الكوكب والتقاط صور له، كما وصلت بعض البعثات إليه وحطّت على سطحه، في حين فشلت العديد من البعثات في الدخول في مداره، وبعضها فشل قبل أن يخرج من غلاف الأرض.

استطاعت أربع وكالات الوصول إلى الكوكب الأحمر في بعثاتها، وهي وكالة الفضاء الأمريكيّة “ناسا”، ووكالة الفضاء السوفيتيّة، ووكالة الفضاء الأوروبيّة، ومؤسّسة أبحاث الفضاء الهنديّة.

محاولات سوفيتيّة فاشلة:

كان الاتحاد السوفيتي أوّل من حاول استكشاف كوكب المريخ بعد ثلاث سنوات من استكشافه للقمر من خلال عدة بعثات فضائيّة، كان أوّلها بعثتا مارسنيك في العاشر والرابع عشر من تشرين الأول أكتوبر عام 1960 واللّتان باءتا بالفشل؛ حيث أنّ مارسنيك 1 فشلت أثناء مرحلة الإطلاق وتحطمت، وانفجرت مارسنيك 2 قبل الوصول إلى مدار الأرض.

حاول الاتحاد السوفيتي مجدداً إطلاق رحلة استكشاف المرّيخ من خلال المسبار الفضائي سبوتنيك 22 في الرابع والعشرين من تشرين الأول أكتوبر عام 1962، إلا أن المسبار واجه مشكلة تقنيّة جعلته يدمّر بعد بلوغه مدار الأرض بقليل.

ليعود فيطلق مسباره الرابع مارس 1 في الأوّل من تشرين الثاني من العام ذاته، إذ نجح المسبار في الابتعاد عن الأرض مسافة 66 مليون ميل قبل أن تفقد الوكالة السوفيتية الاتصال به.

كان المسبار الفضائي سبوتنيك 24 المحاولة الخامسة من وكالة الفضاء السوفيتية للوصول إلى المرّيخ، إلا أنه تحطّم بعد محاولة توجيهه خارج مدار الأرض.

ناسا في سباق الوصول إلى المرّيخ:

كانت المحاولة الأولى لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا للوصول إلى المريخ في العام 1964 في الخامس من تشرين الثاني نوفمبر، عبر المسبار مارينر 3 الذي فشل نتيجة مشكلة بالطّاقة.

إلا أن مارينر 4 الذي أطلقته ناسا في الثامن والعشرين من الشهر ذاته نجح أخيراً في الاقتراب من المرّيخ، حيث استطاع الوصول إلى مسافة 6000 ميل بعيداً عن الكوكب، والتقط الصور الأولى لسطحه.

عادت ناسا لإرسال مارينر 6 ومارينر 7 في العام 1969، واللذان تمكّنا من إرسال المزيد من الصور بعد وصولهما إلى مسافة 2500 ميل من سطح المرّيخ.

إصرار سوفيتي على استكشاف الكوكب الأحمر:

حاولت وكالة الفضاء السوفيتية إطلاق مسبار جديد عام 1964 باسم زوند 2، والذي تمكّن من الاقتراب من المرّيخ إلّا أنّ عطلاً في أجهزة البثّ والاتصال منعته من التقاط أيّ صور للكوكب.

حاولت بعدها عدة محاولات باءت بالفشل، كما باءت محاولات لناسا بالفشل في الوصول لمدار المريخ بعد مارينر 7.

إلّا أنّ العام 1971 شهد نجاحاً سوفيتياً بالوصول إلى المريخ من خلال المركبتين مارس 2 ومارس 3، حيث استطاعت الأولى الوصول إلى سطح المريخ إلا أنها تحطمت عند الهبوط، بينما استطاعت الثانية الهبوط على سطح الكوكب الأحمر والعمل لمدة عشرين ثانية قبل الفشل.

مارينر 9:

كان المسبار الأمريكي مارينر 9، الذي تمّ إطلاقه في عام 1971، الرائد في رسم صورة واضحة لكوكب المريخ، حيث تمكّن المسبار من الدخول في مدار المريخ والعمل لمدّة عام، تمكّن خلالها من إرسال صور أوضحت العديد من معالم الكوكب المجهول.

استطاعت العديد من الرحلات بعدها الوصول إلى المريخ والهبوط على سطحه وإرسال الكثير من الصور والبيانات عن هذا الجار الأحمر.

كانت أولها رحلات فايكينغ وباث فايندر، وآخرها كوريوسيتي وإنسايت وأوبرتشيونيتي.

ولا تزال المحاولات مستمرة لسبر خفايا المريخ، حيث يشمل المخطط ما لا يقل عن سبع بعثات إلى المريخ حتى عام 2024، منها بعثة الأمل التي تعتزم الإمارات إطلاقها في منتصف 2020.

إضافة لمهمات تعتزمها كل من الصين واليابان والهند والولايات المتحدة في إطار مشاريع البحوث والاتصالات.

مصدر سبيس نت سي إن إن ناسا
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل
اشترك في النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية

You have Successfully Subscribed!