قوات النظام تشتبك مع مجموعات جهادية وتقصف قرى واقعة جنوب مدينة إدلب

0
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن اشتباكات بالرشاشات المتوسطة والثقيلة دارت على محاور زمار وجزرايا بريف حلب الجنوبي، والكتيبة المهجورة شرق إدلب، بين الفصائل الجهادية من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، كما قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة بلدات وقرى التح ومعرة الصين ومحيط معرة حرمة بريفي إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

ومساء الخميس10تشرين الأول/ أكتوبر 2019، نفذت الفصائل الجهادية قصفا مدفعيا استهدف مواقع لقوات النظام في تلة الصواريخ على جبهة خان طومان بريف حلب الجنوبي، كما استهدفت الفصائل الإسلامية بقذائف الهاون مواقع قوات النظام والمسلحين الموالين له في قريتي العزيزية والرصيف بسهل الغاب.

قصف تركي على مواقع قسد شمالي حلب

وفي جبهة أخرى، قصفت المدفعية التركية قرى شوارغة والمالكية والعلقمية، ومطار منغ العسكري الخاضعة لسيطرة قسد في الريف الشمالي الحلبي، كما دارت اشتباكات عنيفة بين القوات الكردية، وبين الفصائل الموالية لتركيا، على محاور “الاولشلي” و”السكرية الكبيرة” شرق مدينة بزاعة ومحور “الدغلباش” في ريف حلب الشمالي الشرقي، وسط معلومات عن خسائر بشرية، في حين شهدت محاور في الريف الغربي لمدينة عين العربي (كوباني) عمليات قصف واستهدافات متبادلة بين المجلس العسكري لعين العرب، والقوات التركية المتمركزة عند الشريط الحدودي هناك.

مصدر  المرصد السوري لحقوق الإنسان
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل
اشترك في النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية

You have Successfully Subscribed!