قصف متواصل من مروحيات النظام وصواريخه على شمال غربي سوريا

الأيام السورية؛ قسم الأخبار

ألقى طيران النظام المروحي، صباح الأربعاء الـ 10 من شهر تموز/يوليو الجاري، عدة براميل متفجرة استهدفت خلالها أماكن في قرية السرمانية بسهل الغاب، ومحور كبانة بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي، فيما تواصل الطائرات الحربية التابعة للنظام السوري وحليفه الروسي غيابها عن أجواء منطقة “بوتين – أردوغان” منذ مساء أمس الثلاثاء، في حين قصفت قوات النظام بعشرات القذائف الصاروخية مناطق في كل من تل ملح والجبين والحماميات ومورك بريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي، ومحور القصابية أقصى ريف إدلب الجنوبي، وأماكن أخرى في محور الكتيبة المهجورة وقرى ريان والشيخ ادريس وبجعاص بريف إدلب الشرقي، وقريتي زمار وجزرايا في ريف حلب الجنوبي، كما أصيبت امرأة بجراح جراء قصف قوات النظام على مدينة جسر الشغور.

حصيلة  مرتفعة للقتلى

ذكر المرصد السوري أن تعداد من قضوا،أمس، في ظروف مختلفة بلغ 47 قتيلا؛ وهم 23 على الأقل تعداد قتلى قوات النظام والمليشيات الموالين لها ممن قتلوا خلال هجوم المجموعات الجهادية على محاور في جبل التركمان بريف اللاذقية الشمالي الشرقي بالإضافة لاستهدافها بالقذائف والصواريخ.

كما ارتفع إلى 16 عدد قتلى المجموعات الجهادية ممن قتلوا بالقصف الجوي والبري والاشتباكات على المحاور ذاتها، وعدد الذين قتلوا مرشح للارتفاع لوجود عدد كبير من الجرحى بعضهم في حالات خطرة.

تمكنت فصائل معارضة أيضاً من أسر 4 عناصر من قوات النظام والمليشيات الموالية لها خلال معارك أمس.

فيما وصل إلى 5 تعداد المدنيين الذين قتلتهم طائرات النظام الحربية بقصفها تجمعاً للنازحين في محيط قرية دير شرقي بريف مدينة معرة النعمان، وهم: طفلان اثنان ومواطنتان اثنتان وجميعهم من عائلة واحدة، بالإضافة إلى مواطنة قضت متأثرة بجراح أصيبت بها جراء قصف جوي سابق استهدف قرية جوزف جنوب إدلب. كما قضى3 مدنيين من عائلة واحدة بينهم طفل ومواطنة، بقصف صاروخي نفذته الفصائل الإسلامية على أطراف قرية جورين الخاضعة لسيطرة النظام شمال غرب حماة.

مصدر المرصد السوري لحقوق الإنسان
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.