رئيس “الاستخبارات الإسرائيلية”: روسيا تعيّن ضباطاً رفيعين في الجيش السوري

0
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

استعرض رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية في جيش الاحتلال، الجنرال تمير هايمان، في كلمة موسعة له أمام المؤتمر السنوي لمركز تاريخ الاستخبارات، الأربعاء5حزيران/ يونيو، تصور شعبة الاستخبارات الإسرائيلية للوضع الإقليمي والاستراتيجي في المنطقة، مشيرا إلى أن العام الأخير شهد بفعل الحصار والخطوات الأميركية الشديدة ضد إيران، والعمليات الإسرائيلية المختلفة، وقفا للتمدد الإيراني في سورية، لكن في المقابل شهد أيضا انتقال مركز الثقل المحتمل للنشاط الإيراني إلى العراق، مع استمرار المساعي الإيرانية لتكريس ممرّ برّي من إيران عبر بغداد إلى الأراضي السورية فلبنان.

ووفقاً لما نشرته الصحف والمواقع الإسرائيلية بهذا الخصوص، فقد أشار الجنرال هايمان، إلى ؛ أنّ روسيا تحكم من قبضتها في سوريا لدرجة أنها تفرض على رئيس النظام السوري ؛ بشار الأسد تعيين ضباط في درجات عليا في الجيش السوري. أما بخصوص إيران في سورية فليس لدى إسرائيل ما تشكو منه؛ لأن روسيا تقيد التحرك الإيراني في سورية اقتصاديا وعسكريا”.

ومع أن الجنرال هايمان منح الصدارة للولايات المتحدة كدولة صاحبة تأثير في المنطقة، فإنه اعتبر روسيا الدولة الثانية من حيث التأثير، “فهي تنشط من من خلال افتعال الاحتكاكات، ثم تعرض نفسها وسيطا لتحقيق أهدافها… وهي في سورية تمارس ضغوطا هائلة على بشار الأسد العاجز كليا” لانتزاع المزيد من الامتيازات والعقود الاقتصادية هناك، وهم يعينون عبر الضغوط على الأسد قادة في مواقع مهمة في الجيش السوري، ويستخدمون إسرائيل أداة ضغط على الأسد وعلى إيران لتحقيق رغباتهم”.

مصدر العربي الجديد
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل
اشترك في النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية

You have Successfully Subscribed!