قسد تجدد الدعوة إلى الحوار مع تركيا والنظام السوري

0
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

جدّد مظلوم عبدي، القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية (قسد)، دعوته إلى الحوار مع تركيا والنظام السوري، قائلاً؛ إن الطريق الذي تفضله “قسد” للحلّ هو الحوار السياسي مع كل الأطراف، التي ترى أن لها مشكلات مع شمال وشرق سوريا، سواء أكانت تركيا أو النظام السوري.

وشدّد عبدي على؛ أن قواته دافعت عن الإنسانية جمعاء في مواجهة الإرهاب، وضحت بالآلاف، وهي لا تريد أن تشهد المنطقة حرباً أخرى.

وأشار القائد العام لـ “قسد” إلى استمرار الأخطار على حدود شمال وشرق سوريا، وأن قواته بصدد إعادة هيكلة صفوفها من خلال تأسيس مجالس عسكرية وعقد المؤتمر العام للقوات في الفترة المقبلة.

كلام عبدي جاء في المؤتمر الأول لجرحى الحرب من قواته، الذي عُقد السبت في 1 يونيو (حزيران)، الذين يبلغ عددهم 24 ألفاً.

ويأتي هذا في وقت أعلن فيه عبد المهباش؛ أحد مسؤولي المجلس التنفيذي للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا؛ أن حوالي 800 امرأة وطفل سيغادرون مخيم الهول للنازحين في شمال شرقي سوريا، الذي يستضيف على وجه الخصوص عائلات عناصر تنظيم “داعش”.
وقال المهباش لوكالة الصحافة الفرنسية إنه “سيتم اليوم الاثنين.3حزيران / مايو، إخراج دفعة من هؤلاء النسوة والأطفال من مخيم الهول، والعدد سيكون حوالى 800 نسمة”، مشيراً إلى أن من سيتم إخراجهم ليسوا جميعاً من عائلات عناصر “داعش “.

مصدر وكالة الصحافة الفرنسية العربية نت
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل
اشترك في النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية

You have Successfully Subscribed!