اتصال هاتفي بين أردوغان وبوتين حول إدلب

الأيام السورية: قسم الأخبار

أكّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لنظيره الروسي فلاديمير بوتين، ضرورة تحقيق وقف إطلاق النار بمنطقة إدلب السورية، بأقرب وقت والتركيز لاحقًا على الحل السياسي مجددًا.
جاء ذلك من خلال اتصال هاتفي جرى بين الرئيسين، مساء الخميس،30أيار/ مايو، بحسب بيان نشرته دائرة الاتصال في الرئاسة التركية.
وأشار أردوغان إلى ضرورة منع وقوع مزيد من الضحايا جرّاء هجمات النظام السوري التي تستهدف في غالبيتها المدنيين جنوبي إدلب، وإزالة خطر الهجرة المتزايدة نحو الحدود التركية.
وأفاد أن العلاقات الثنائية مع روسيا تمضي قدمًا بأجندة إيجابية، وأنه سيستعرض مع نظيره الروسي نتائج الأعمال المشتركة بين البلدين، وذلك على هامش قمة العشرين التي ستعقد في اليابان 28 و29 يونيو/ حزيران المقبل.
من جهته؛ قال بيان صادر عن الكرملين، أن الرئيسين واصلا مباحثاتهما بشأن سوريا، وأشارا إلى “تكثيف العمل المشترك بهدف إرساء الاستقرار في محافظة إدلب، واتخاذ إجراءات فعالة خاصة بالقضاء على التشكيلات الإرهابية”.
وترأس الرئيس التركي اجتماعًا لمجلس الأمن القومي، مساء الخميس 30أيار/ مايو، وأكد المجلس في بيان أن هجمات نظام الأسد على المدنيين في منطقة خفض التوتر تقوّض روح اتفاق أستانة.
وأشار المجلس إلى أن تركيا تواصل جهودها واتصالاتها مع الدول المعنية للحيلولة دون حدوث أزمة إنسانية جديدة وهجرة جماعية في إدلب.

مصدر الأناضول وكالات
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.