بعد مشاورات مع البرهان .. واشنطن تدعو لسرعة تشكيل حكومة مدنية بالسودان

0
الأيام السورية/ قسم الأخبار

حثت مسؤولة أميركية على سرعة تشكيل حكومة مدنية في السودان خلال لقاء جمعها برئيس المجلس العسكري عبد الفتاح البرهان في الخرطوم الثلاثاء23نيسان/إبريل، كما حثت جميع الأطراف على العمل معا، للمضي قدما لتحقيق هذا المطلب في أسرع وقت ممكن.

وقالت ماكيلا جيمس مساعدة وزير الخارجية الأميركي للشؤون الإفريقية المعنية بالسودان وجنوب السودان؛ إنّ “الوقت يمر، ما يستوجب الإسراع في تشكيل حكومة مدنية تستجيب لتطلعات الشارع”.

وأضافت ماكيلا؛ إنّ اللقاء “ناقش موضوع الحكومة المدنية والحاجة إلى تشكيلها في أقرب وقت”، مشيرة إلى أهمية أن “ينقل الحوار بشأن الفترة الانتقالية السودان إلى وضع جديد يستجيب لتطلعات الشعب”.

وأعربت المسؤولة الأميركية عن استعداد بلادها للاستمرار في “الحوار مع المجلس العسكري من خلال الفترة المقبلة، ودعمه خيارات الشعب السوداني”.

ووصلت ماكيلا جيمس والوفد المرافق لها إلى العاصمة الخرطوم الإثنين ،في زيارة رسمية تستغرق يومان، حيث أجرت مباحثات مع وكيلة وزارة الخارجية السودانية إلهام شانتير، بشأن الأوضاع في السودان.

ويتعرض المجلس العسكري لضغوط من المحتجين لتسليم السلطة على الفور إلى حكومة مدنية، وذلك منذ إطاحة الجيش بالبشير عقب أشهر من الاحتجاجات على حكمه الذي امتد لثلاثين عاما.

وقاوم المجلس ضغوطا لتسليم السلطة للمدنيين، لكنه قال: إنه على استعداد لقبول حكومة مدنية تتألف من تكنوقراط لإدارة البلاد خلال فترة انتقالية تصل إلى عامين، وسيتم الإعداد فيها لإجراء انتخابات رئاسية.

لكن المحتجين يقولون؛ إن الاقتراح يترك السلطة المطلقة في أيدي الجيش، وطالبوا بتشكيل مجلس حكم من المدنيين، ويشارك فيه ممثلون للجيش.

وكانت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد رفعت في 6 أكتوبر/تشرين الأول 2017 عقوبات اقتصادية وحظرا تجاريا كان مفروضا على السودان منذ 1997، لكن واشنطن لم ترفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب المدرج فيها منذ عام 1993، لاستضافته الزعيم الراحل لتنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

مصدر رويترز وكالات
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل
اشترك في النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية

You have Successfully Subscribed!