القبض على متسوّل بحوزته 50 مليون ليرة سورية

0
الأيام السورية/قسم الأخبار

قالت صفحة “يوميات قذيفة هاون” على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: إنّ إدارة (الإتجار بالبشر) في العاصمة دمشق، ألقت القبض على أحد المتسوّلين بسبب قيامه بتشغيل أولاده الثمانية بالتسوّل، وأرفقت الصفحة الخبر بصور لأكياس من المال, والدولارات والذهب والهواتف المحمولة.

وحسب الصفحة فإنّ قيمة الأموال تقدر بـ 50 مليون ليرة سورية، وتساءل الكثيرون عبر التعليقات عن مصير الأموال، ومن هي (إدارة الإتجار بالبشر) ؟

مابين الحاجة والمهنة:

والتسول في دمشق ظاهرة منتشرة بشكل كبير، متسولين من كافة الأعمار صغار وكبار, وفقاً لتقارير الإعلام الرسمي، التي تحمّل (الحرب) مسؤولية ما آلت إليه دمشق.

مئات آلاف السوريين أصبحوا مشرّدين بلا مأوى بسبب القصف والتهجير، بحسب تقرير الأمم المتّحدة الصادر نهاية العام المنصرم، وانتشرت ظاهرة التسول في الشوارع، على شارات المرور وبين السيارات وعلى أبواب المطاعم.

ولم تكن هذه الظاهرة قبل عام 2010 منتشرة بشكل كبير على ما هي عليه اليوم، فآخر إحصائيات أجرتها حكومة بشار؛ أكدت أنّ عدد حالات التسول المضبوطة من الضابطة المختصة بلغ نحو 5000 متسول، وعدد النساء المتسولات المضبوطات بلغ 1200 امرأة تراوحت أعمارهن بين 30 إلى 60 عاماً، بينما بلغ عدد الاطفال 2500 طفل وحوالي 500 رجل متسول.

مصدر يوميات قذيفة هاون وكالات
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل
اشترك في النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية

You have Successfully Subscribed!