البرازيل تؤكّد نقل سفارتها إلى القدس وتقول: العرب سئموا من قضية فلسطين

تحرير: أحمد عليان

قال الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو: إنّ قراره بنقل سفارة بلاده في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس قد اتّخذ.

وأكّد بولسونارو في مقابلةٍ مع شبكة “ا س بي تي” التلفزيونية الخميس 3 يناير/ كانون الثاني، أنّ الاتفاق على نقل السفارة إلى القدس تمّ خلال مباحثاتٍ أجراها مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نيتنياهو.

وأضاف: “كما قال رئيس الوزراء الإسرائيلي فالقرار اتّخذ ولم يبقَ إلاّ تحديد متى سيتمّ تنفيذه”.

وكان نتانياهو أعلن الأحد خلال زيارة إلى ريو دي جانيرو، أنّ البرازيل ستنقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس، ولم يتبقّ على تنفيذ هذا القرار سوى تحديد موعد لتنفيذه، وفق ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وتصدّر البرازيل للدول العربية “اللحوم الحلال” التي تبلغ قيمتها مليار دولار وفق الوكالة، ما يعني أنّ قرار نقل السفارة إلى القدس ذات الرمزية الدينية للعرب والمسلمين، قد يؤثّر سلباً على اقتصاد بلاده، لكنّ بولسونارو مطمئن من هذه الناحية، إذ قال خلال المقابلة: “قسمٌ كبير من العالم العربي يصطف إلى جانب الولايات المتحدة أو بصدد الاصطفاف بجانبها. وقضية فلسطين هذه سأم منها الناس في قسم كبير من العالم العربي”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في ديسمبر/ كانون الثاني من العام 2017 نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس، كاعترافٍ أمريكي بالقدس عاصمةً لإسرائيل، لكنّ العلاقات الأمريكية ـ العربية لم تشهد توتراً في أيٍّ من الأصعدة.

يذكر أنّ بولسونارو الذي نجح في الانتخابات الرئاسية في أكتوبر/ تشرين الأول من العام المنصرم، كان ضابطاً سابقاً في الجيش، كما أنّه ينتمي لليمين المتطرّف الصاعد في العالم الغربي.

مصدر ا ف ب
قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل