التويتر يضجّ بفستان رانيا يوسف وكتاب عذاب القبر للأطفال

الأيام السورية؛ داريا الحسين

#رانيا_يوسف:

لا يزال اسم الممثلة المصرية، رانيا يوسف يتصدّر قائمة الترند في مصر، وذلك بعد أن ظهرت في فستانٍ جريء جداً، وصفهُ كثيرون بالفاضح خلال مهرجان القاهرة.

أثار هذا الفستان موجة جدلٍ كبيرةٍ جدّاً على مواقع التواصل الاجتماعي، وشنّ المغرّدون هجوماً لاذعاً على رانيا يوسف، وتباينت آراءَهم.

البعض اعتبرَ أنّ الفستان “انتهاكاً للشرف” و”تطاولاً على الأخلاق الحميدة” والمعايير التي يحدّدها المجتمع، بينما اعتبر البعض الآخر أنّها حرّية شخصيّة في الملبس، معربين عن مساندتهم للفنانة من خلال هاشتاغ: متضامن مع رانيا يوسف.


وشارك الهاشتاغ العديد من الفنانين والصحفيين، وورد اسم رانيا يوسف في أكثر من 100 ألف تغريدة.


#عذاب_القبر_للأطفال:

تفاعل ناشطون مع عودة توفّر كتاب: عذاب القبر للأطفال، لمؤلّفه أسامة عبد السميع في مكتبات الإسكندرية، وذلك مضي 15 عاماً على سحبه من الأسواق.

عودة انتشار الكتاب أثارت جدلاً واسعاً بين المستخدمين، وحقّقت صورة الكتاب انتشاراً واسعاً، إذ تداولها آلاف الأشخاص على فيسبوك قبل أن تنتقل إلى تويتر.


نشر مدوّنون هاشتاغ: عذاب القبر للأطفال، الذي حظى بنسبة اهتمام كبيرة، ليظهر في أكثر من 20 ألف تغريدة.

بعض المغرّدين وصفوا الكتاب بـ “الجريمة”، وطالبوا السلطات الحكومية بعدم السماح لنشر مثل هذه الكتب الدينية التي تروّج للتطرّف، على حدّ قولهم، بينما دافع آخرون عن الكتاب وفكرته.


 #نرفض_المناهج_المسيئة_للنساء:

دشّن مغرّدون سعوديون على تويتر هاشتاغ: نرفض المناهج المسيئة للنساء في السعودية، دعوا خلاله إلى مراجعة المناهج التعليمية المسيئة للمرأة السعودية.


وقد بنيت صورة المرأة في المناهج التعليمية السعودية على أنّها “متاعا” تابعاً للرجل بسبب سيطرة التيار المتزمّت لسنوات طويلة على البلاد، بحسب المغرّدين.


وتصدّر الهاشتاغ قائمة أكثر الهاشتاغات تداولاً في السعودية، وحصد أكثر من 15 ألف تغريدة.


#صلاح_الدين_الأيوبي_كذبة:

أثارت تصريحات الممثّل السوري عباس النوري خلال لقاءٍ إذاعي في برنامج المختار، جدلاً واسعاً بين مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، الأمر الذي دعاهم إلى نشر هاشتاغ: صلاح الدين الأيوبي كذبة.

وصف عباس النوري خلال لقائه، القائد التاريخي صلاح الدين الأيوبي بالأكذوبة، وطالب بإزالة تماثيله من العاصمة السورية دمشق.

وقال النوري: إنّ ما يعرف عن تحرير صلاح الدين للقدس غير صحيح، وأنّه تم بشروط صليبية بدون معارك،وأنّه أعاد اليهود إلى فلسطين بعد أن طردهم منها الخليفة الإسلامي عمر بن الخطاب، على حدّ تعبيره.

ولقيت تصريحات النوري انتقادات كبيرة، واتهمه بعض الناشطين بالمذهبيّة.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل