هل يُعيد معبر مورك النازحين إلى قراهم؟

روسيا تعمل على فتح معبر مورك باتفاق مع الجبهة الوطنية للتحرير وسط تهميش كامل لقوات الأسد التي باتت تتلقى الأوامر ليس إلا.. فهل يعود النازحون إلى بيوتهم؟

الأيام السورية: سمير الخالدي

أعادت الشرطة العسكرية الروسية افتتاح معبر مورك شمال سوريا الذي يربط مناطق سيطرة قوات الأسد بالمناطق الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة السورية المسلحة؛ بعد ظهر الجمعة الثاني من شهر نوفمبر/تشرين الثاني الجاري بحسب الاتفاق الذي تمّ مع الجبهة الوطنية للتحرير .

مراسل الأيام السورية في مدينة إدلب أكّد بأن المعبر تمّ افتتاحه أمام حركة الترانزيت ونقل البضائع من مناطق سيطرة الأسد إلى الشمال المحرر؛ ما سيؤدي بدوره لانخفاض الأسعار التي شهدت ارتفاعاً ملموساً خلال الأشهرالثلاثة الماضية، وهي الفترة التي توقف ضمنها العمل ضمن معبر مورك.

وكانت الشرطة العسكرية الروسية قد أزالت السواتر الترابية المتواجدة على مقربة من معبر مدينة صوران الخاضع لسيطرة قوات الأسد خلال الأسبوع الماضي؛ استعداداً لبدء تسيير شاحنات النقل الخاصة بالبضائع، فيما لم يشهد معبر مورك لغاية الآن أي حركة لخروج أو دخول المدنيين.

إلى ذلك يأتي افتتاح معبر مورك بعد جملة من التفاهمات بين الدولتين الضامنتين لاتفاق مناطق خفض التصعيد المتمثلة بكل من تركيا وروسيا، القاضي بإعادة تأهيل وافتتاح كل من أوتوستراد حلب – اللاذقية، وحلب – حماة، قبل نهاية العام 2018 الجاري.

من جهته قال محمد عبد الرحمن الخطيب أحد نازحي مدينة إدلب والقاطن في محافظة حماة الخاضعة لسيطرة قوات الأسد خلال اتصال هاتفي مع اﻷيام، أنه من المبشّر إعادة فتح معبر مورك وصوران الأمر الذي يعني عودة قريبة لمنزلي الذي غادرته مؤخراً بعد جملة التهديدات التي أحاطت بمحافظة إدلب قبل عدّة أشهر من قبل روسيا وحلفائها على الأرض.

مضيفاً: يوجد الآلاف من أهالي قرى ريف إدلب الجنوبي في كل من حماة وريف حلب وإدلب اضطروا للنزوح من منازلهم مخافة الحرب المنتظرة، لكن هذه الاتفاقيات من شأنها حثّ الجميع على العودة في حال صدقت جميع الأطراف الداخلية والدولية والتزمت بتعهداتها الرامية للحفاظ على أرواح المدنيين.

يُشار إلى أن محافظة إدلب يسكنها ما يقارب “ثلاثة ملايين نسمة” من سكان أصليين ومهجرين قسراً من باقي المحافظات السورية، باتوا جميعهم تحت رحمة الاتفاقيات والمصالح الدولية.

مصدر  خاص الأيام السورية
قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل