رسميا: مباحثات سورية أردنية لإعادة فتح معبر نصيب الحدودي

أين عقد ممثلو كل من سوريا والأردن اجتماعهم الأول؛ للحديث عن خطوات إعادة فتح معبر نصيب؟ ومتى سيتمّ الإعلان عن افتتاحه رسمياً؟

الأيام السورية: سمير الخالدي

عقدت حكومة الأسد اجتماعاً مطولاً مع ممثلين عن الحكومة الأردنية أمس الخميس الثالث عشر من سبتمبر/ أيلول الجاري بهدف وضع دراسة كاملة وخطة أولية لإعادة فتح معبر نصيب الحدودي، وتخلل الاجتماع الذي عُقد في الجانب الأردني وضع رؤيا كاملة من قبل ممثلي حكومة الأسد للآلية التي ستتبع لإعادة فتح المعبر بدءاً بالمخافر الحدودية وصولاً إلى تسيير القوافل التجارية وتسهيل حركة المدنيين.

وبحسب ما نقلت وكالة رويترز عن مسؤول أردني؛ فإنّ الفرق الفنية المخّتصة بدأت بإعداد خطة عمل متكاملة للإسراع بفتح المعبر، وتجهيز مبنى الجمارك، وصولاً إلى الترتيبات الأمنية اللازمة، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن الأردن يُعوّل على واردات المعبر الاقتصادية التي يُدرّها التبادل التجاري بين أسواق كل من أوروبا ودول الخليج بشكل سنوي والتي تقدر بمليارات الدولارات.

إلى ذلك صرّح وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي في وقّت سابق: ” إنّ الأردن ينتظر طلباً رسمياً من قبل حكومة الأسد للنظر بشكل جدي بإعادة فتح المعبر الذي يُشكل منفذاً حيوياً واقتصادياً مهماً لكلا الجانبين”، في حين صرّح مسؤول أردني في العلاقات الخارجية: ” بأن معبر جابر-نصيب قد يتم الإعلان عن افتتاحه رسمياً بحلول هذا العام”.

يُشار إلى أن قوات الأسد تمكّنت من إعادة سيطرتها على معبر نصيب الحدودي مع الأردن بدعم حليفها الروسي في شهر تموز الماضي 2018، بعد أن انقسمت مواقف المعارضة السورية المسلحة جنوب سوريا بين مؤيد للمصالحة والتسوية مع حكومة الأسد وبين رافض لها؛ أجبر على التهجير نحو شمال سوريا.

مصدر رويترز
قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل