صحافة: إدارة ترامب تلغي تمويلاً بـ 200 مليون دولار لمشاريع في سوريا

خاص بالأيام - ترجمة محمد صفو

اخترنا لكم من أبرز ما جاء في الصحافة العالمية لهذا اليوم:

  • أمريكا تلغي تمويلاً بـ 200 مليون دولار لمشاريع في سوريا.
  • وسائل التواصل الاجتماعي نظام تحذيرٍ ينقذ الأرواح في سوري

الغاريان:

قال مسؤولون أمريكيون إن إدارة ترامب أبلغت الكونجرس يوم الجمعة 17 آب 2018، بأنها لن تنفق 200 مليون دولار كان مخططاً لها أن توضع في مشاريع داخل سوريا، واشار القرار إلى أنّ الاموال ستحول إلى مناطق أخرى للاستفادة منها.

بالمقابل تحدّث مسؤولون أمريكيون للغارديان بأنّ القرار جاء في وقتٍ تعهّد فيه حلفاء الولايات المتحدة لدفع مبلغ قيمته 300 مليون دولار لمشاريع في سوريا، ساهمت السعودية بـ 100 مليون منها.

وترى الصحيفة أنًّ قرار الإدارة الأمريكية، جاء استجابةً لمطلب الرئيس الامريكي دونالد ترامب بإنهاء التدخل الأمريكي في سوريا وتقليل التزامها هناك.

التيليغراف:

تحدّثت الصحيفة عن دور وسائل التواصل الاجتماعي في تحذير الناس في مناطق المعارضة السورية من قصف الطيران الروسي وطيران نظام الأسد، حيث يقوم فريق الرصد بإرسال الرسائل على وتس أب و فيسبوك وتيليغرام لتنبيه الناس قبل دقائق من وصول الطيران.

ويستخدم فريق الرصد أجهزة استشعار تعتمد على سرعة طيران الطائرات ونمط الطيران المعتاد يومياً.

وقال إسماعيل ، البالغ من العمر 38 عاماً ، لصحيفة “التلغراف”: “إن الرسالة تخبرك بكل شيء ، من أين أقلعت الطائرات الحربية ، وإلى أيّ المكان ستتجه ، وإلى متى ستظل في الاجواء على أبعد حد، وأين تكون مناطق الخطر”.

وقد تم تمويل هذه التكنولوجيا جزئياً من الحكومة البريطانية ، التي تقول إنها ساعدت بالفعل في تحذير أكثر من مليوني شخصٍ منذ إطلاقها قبل عامين ، وتشير التقديرات إلى أنّها قد خفضت عدد الإصابات بنسبة تصل إلى 27 في المائة بالمناطق التي تتعرض لقصفٍ شديد.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل