نقل 800 عنصر من الدفاع المدني إلى الأردن عن طريق إسرائيل

الأيام السورية؛ داريا الحسين

أعلنت الحكومة الأردنية صباح اليوم الأحد 22  يوليو/تموز  أنها وافقت على مرور 800 من عناصر “الخوذ البيضاء” السوريين، لإعادة توطينهم في بريطانيا وألمانيا وكندا، اللذين تعهدوا قانونيا بذلك، خلال فترة زمنية محددة بسبب وجود خطر على حياتهم.  جاء ذلك بعد إعلان إسرائيل انها قامت بإجلائهم الى المملكة.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين السفير محمد الكايد، إنه تمت الموافقة على الطلب لأسباب إنسانية بحتة، وأن عناصر الدفاع المدني سيبقون في منطقة محددة مغلقة خلال فترة مرورهم عبر الأردن، والتي التزمت بها الدول الغربية الثلاث، على أن سقفها ثلاثة أشهر.

وأشار إلى أن تنظيم عملية مرورهم يتم بإدارة الأمم المتحدة، وأنّها لا ترتب أي التزامات على الأردن.

وفي المقابل قال الجيش الإسرائيلي في بيان إنه أكمل “عملية إنسانية لإنقاذ أفراد منظمة مدنية سورية وأسرهم بسبب تهديد مباشر لحياتهم”.

وأضاف أنه تم نقل هؤلاء الأشخاص إلى بلد مجاور لم يحدده وأن عملية الإجلاء جاءت بناء على طلب الولايات المتحدة وعدة دول أوروبية.

بررت الدول المذكورة عرضها لاستقبال أصحاب الخوذ البيضاء اللذين كانوا يعملون  في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة قبل الهجوم الشرس الذي شنته قوات الأسد على تلك المناطق، بأن حياتهم ستتعرض للخطر إذا  بقوا داخل سوريا.

مصدر الرأي ا لأردنية
قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل