نداء موجه الى السيد رئيس الجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون و رئيسة كرواتيا السيدة كوليندا غرابار كيتاروفيتش

بداية نهنئكم بوصول منتخباتكم إلى نهائي كأس العالم لعام ألفين و ثمانية عشر في موسكو.

و نتوجه لكم، بصفتكم رؤساء لدولٍ متقدمة مؤسسة و مشاركة في صياغة مواثيق حقوق الإنسان العالمية و داعمة لنشرها و تطبيقها، للتذكير بآلاف الأطفال السوريين قضوا منذ سبع سنوات تحت القصف و الأنقاض و السلاح الكيماوي و منهم عشرون طفلاً قضوا منذ بداية المونديال. أطفال كان أعظم أحلامهم ملعبٌ أخضر و كرة موقعة من لاعب مشهور…
نأمل بهذا الحدث، يوم المباراة الختامية، الأحد 15 تموز أن يكون هناك دقيقة صمت لأجل سوريا وأن تفرض هدنة على القصف و القتل في الاراضي السورية.
نتوسم بكم خيراً و املاً بمثل هذه الرسالة الموجهة للبشرية أجمع، ونتمنى عدم  التخلي عن قيم تنهض بالبشرية كالتضامن و السلم العادل و ليس التسليم لهيمنة العنف و السلاح.

فلتكن بصمتكم على قدر رِفعة دولكم و قيمها و احترامها للإنسان.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل