تركيا تعتزم تحويل منزل أتاتورك في عفرين إلى متحف

الأيام السورية؛ داريا الحسين

تنوي تركيا ترميم منزل استخدمه مؤسس الجمهورية مصطفى كمال أتاتورك مقرا له خلال الحرب العالمية الأولى في منطقة عفرين شمالي غرب سوريا، وتحويله إلى متحف تاريخي.

ويقع المنزل في ناحية راجو، شمال غرب عفرين، وتم تحديد موقعه بمساعدة المجلس المحلي، في بداية شهر يوليو/تموز الحالي، حسب ما ذكرت وكالة الأناضول التركية.

أشار والي هاتاي، أردال أطا إلى إجراء عمليات بحث عن مقتنيات أو وثائق أو صور، في الموقع، في إطار أعمال الترميم، بهدف عرضها لاحقا.

بحسب الرئيس الكردي للمجلس المحلي في عفرين إبراهيم خليل علي، إن المنزل يعود لـ “حنيف آغا”، أحد وجهاء المنطقة البارزين الذين دعموا الجيش العثماني في تلك الفترة.

تواجه تركيا انتقادات كبيرة منذ إعلان الخبر، واتهاما بالعمل على تتريك المناطق التي دخلتها عسكريا في سوريا.

يذكر أن الجيش التركي والجيش الحر استطاعا تحرير مدينة عفرين بالكامل من وحدات حماية الشعب الكردية بتاريخ 24 مارس/آذار 2018، خلال عملية أطلق عليها غصن الزيتون.

مصدر ديلي صباح التركية الأناضول
قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل