اعتقالاتٌ تطال العشرات في دوما رغم الضمانات الروسية

تستمر قوات النظام بعمليات المداهمة واعتقال الشبان في الغوطة الشرقية ومناطق إيواء المهجّرين.

قامت قوات نظام الأسد مدعومةً بقواتٍ روسية، بحملة اعتقالاتٍ جديدة طالت عدداً من شبّان مدينة دوما، في انتهاكٍ جديد لبنود الصفقة التي تمّ بموجبها تسليم المدينة لقوات نظام الأسد.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، داهمت قوات الأسد مقرّات جيش الإسلام السابقة، واعتقلت عشرات الشبّان من منطقة البرج الطبي وسط مدينة دوما، واقتادت عدداً منهم للخدمة الإلزامية في جيش النظام.

ذكر المرصد بأنًّ قوات النظام اعتقلت في وقتٍ سابق مسؤولين سابقين في المجالس المحلية العاملة في غوطة دمشق الشرقية، ونقلتهم إلى مراكز أمنية بغية التحقيق معهم، ولا يزال معظمهم قيد الاعتقال.

وثق المرصد تجنيد وتطويع أكثر من 8 آلاف شاب من مهجري الغوطة الشرقية المتواجدين بمراكز الإيواء بمحافظة ريف دمشق، للقتال في صفوف جيش النظام.

يذكر أنًّ روسيا قدّمت ضماناتٍ للذين رفضوا الخروج من دوما، بعدم تعرّض قوات النظام إليهم، بعد خروج المقاتلين من المدينة باتجاه الشمال السوري.

المصدر: المرصد السوري لحقوق الإنسان

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل