أمريكا قد تترك مجلس حقوق الإنسان بسبب “تحيزه ضد إسرائيل”

اخترنا لكم من أبرز عناوين الصحافة العالمية لهذا اليوم:

  • أمريكا تتهم مجلس حقوق الإنسان بالتحيز ضد إسرائيل وتهدد بتركه.
  • أسواق أوروبا وآسيا تنخفض، بعد تهديداتٍ جديدة لترامب بفرض ضرائب على بضائع صينية.

الغارديان:

قال ناشطون ودبلوماسيون إنَّ المحادثات التي أجرتها الولايات المتحدة حول ما أسمته” كيفية إصلاح مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة”، فشلت في تلبية المطالب الأمريكية ، مشيرين إلى أنَّ إدارة ترامب قد تترك المجلس في الجلسة القادمة يوم الإثنين المقبل.

وكانت نيكي هالي ، سفيرة دونالد ترامب في الأمم المتحدة ، قد هدّدت المجلس علناً قبل عام، بأن واشنطن ستترك مجلس حقوق الإنسان ما لم تتغير طريقته بالتعاطي مع إسرائيل.

ويضم المجلس، الذي أنشئ في عام 2006 ، بند جدول أعمالٍ دائم، بشأن انتهاكاتٍ مشتبهٍ بها من قبل إسرائيل في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتحاول واشنطن إزالة ذلك بالبند.

الواشنطن بوست:

تراجعت الأسواق الأوروبية والأسهم الآسيوية بشكلٍ كبير، بعد أن هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الصين بفرض ضرائب على منتجاتٍ صينية بقيمة 200 مليار دولار ، مما جدد المخاوف من حرب تجارية شاملة قد تؤثر على الاقتصاد العالمي.

وانخفضت أسواق الأسهم فى اسيا يوم الثلاثاء ، مع اغلاق شانغهاى بنسبة 3.78 فى المائة ، وهو أكبر انخفاض لها منذ عامين ، وانخفضت وشنتشن بنسبة 5.31 فى المائة. في حين أغلق مؤشر هانغ سنغ في هونغ كونغ على إنخفاض بنسبة 2.76٪ ، كذلك خسر مؤشر نيكي الياباني 1.77٪  من قيمته، وانخفض مؤشر كوسبي الكوري بنسبة 1.54٪.

كذلك تأثرت الأسواق الأوروبية الرئيسية على جميع المستويات. وانخفضت المؤشرات في لندن وباريس وفرانكفورت بنسبة تتراوح  بين 0.4 في المئة و 1.3 في المئة في تعاملات يوم الثلاثاء.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل