نتنياهو للأسد: إذا أطلقت النار على إسرائيل سندمر قواتك

خاص بالأيام - ترجمة محمد صفو

اخترنا لكم من أبرز ما جاء في الصحافة العربية لهذا اليوم:

  • نتنياهو للأسد: إذا أطلقت النار على إسرائيل سندمر قواتك
  • القفز من سفينة قطر المبحرة في مياه واشنطن المفتوحة
  • القتل تعزيراً لأربعة إرهابيين دربتهم إيران للقيام بعمليات تفجيرية واغتيال شخصيات

القدس العربي:

اهتمت الصحيفة بتهديدات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لرئيس النظام بشار الأسد، التي اكّد فيها أنّ إسرائيل ستدمر الجيش السوري في حال أطلق بشار الأسد رصاصة باتجاه إسرائيل.

وقال نتنياهو مشيرا إلى الحرب في سورية، “”عندما شنوا هذه الحرب الأهلية المروعة، لم تتدخل إسرائيل. لقد بنينا مستشفى. الآن انتهت الحرب تقريباً، الأسد يدعو إيران إلى بلاده؟ لم يعد محصناً. إذا أطلق النار علينا، فسوف ندمر قواته”.

وأشاد رئيس الوزراء بقرار ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية هناك. “أي تصور للسلام سوف يتضمن ان تكون القدس عاصمة لإسرائيل، فلماذا لا نعترف بالحقائق؟” .

العرب:

تحدّثت الصحيفة عن اتهاماتٍ أطلقها رجل الأعمال الأميركي جوي اللحام لدولة قطر، بدعمها للإرهاب بالرغم من أنّه لعب دوراً هاماً في دعم قطر لكسب النفوذ في الولايات المتحدة، وهو ما أنهى علاقته القوية السابقة بالدولة الخليجية.

وترى الصحيفة بأنَّ رجل الأعمال قفز من السفينة القطرية، ليعوم في مياه الولايات المتحدة المفتوحة، بعد أن أصبحت قطر أضعف بسبب الحصار عليها من قبل السعودية وحلفاءها.

ورغم أن اللحام، هو خبير في مجال المطاعم ولديه خبرة سياسية قليلة، إلا أنه لعب دورا مهما خلف الكواليس في الأشهر الأخيرة من أجل دعم قطر في معركة فرض النفوذ في واشنطن.

الرياض:

نشرت الصحيفة خبر حكمٍ أصدرته المحكمة الجزائية المتخصصة بالقتل تعزيراً لأربعة أشخاص كوّنوا خليةً إرهابيةً للتخابر مع إيران، بقصد الإخلال بوحدة المملكة واستقرارها، وشروعهم في تصنيع المتفجرات والقيام بعمليات تفجيرية داخل المملكة ، والتخطيط لاغتيال بعض الشخصيات.

وبحسب الصحيفة فقد تم تدريب أفراد الخلية، للقيام بهجمات إرهابية وتفجيرات داخل المملكة.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend