18 قتيلاً وعشرات الجرحى في تفجير بغداد

أحمد عليان

ارتفعت حصيلة ضحايا الانفجار الذي وقع يوم أمس (الأربعاء) في العاصمة العراقية بغداد إلى 18 قتيلاً و90 جريحاً، وفق ما نقلت صحيفة “الشرق الأوسط” عن مصدرٍ في الشرطة العراقية.

وقال المصدر في الشرطة: إنَّ الانفجار وقع في حي الصدر أثناء نقل ذخيرة مخزّنة من مسجد إلى سيارة كانت على مقربة منه.

وأصدرت وزارة الداخلية بياناً رسمياً يوم الأربعاء الفائت قالت فيه: إنّ الانفجار اعتداء “إرهابي” على المدنيين، فيما قال متحدّث باسم وزارة الداخلية في بيان مقتضب: إنّ الحادث وقع نتيجة انفجار مستودع للذخيرة، وإنّ قوات الأمن فتحت تحقيقاً في الواقعة.

ولم توضّح السلطات العراقية سبب التضارب في البيانين.

 

يشار إلى أنَّ حي الصدر التي وقع فيها الانفجار هي معقل رجل الدين العراقي الشيعي المعارض للمشروع الإيراني، مقتدى الصدر الذي فازت كتلته السياسية في الانتخابات البرلمانية في 12 مايو/ أيّار الفائت، تلاها أخبارٌ على مواقع التواصل الاجتماعي تحدّثت عن زيارة قائد الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني إلى العراق لعقد تحالفات مع الكتل النيابية العراقية هدفها إفشال فوز الصدر.

 

المصدر: الشرق الأوسط.

اقرأ المزيد:

الانتخابات العراقية : الصدر في الصّدارة.. والعبادي آخراً

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل