مليار أم 28 مليوناً؟ أبل وسامسونغ بانتظار حكم تاريخي

يواصل أعضاء هيئة المحلفين مداولاتهم في النزاع بين أبل وسامسونغ للبتّ “بحكم تاريخي” ما إذا كان ينبغي على المجموعة الكورية الجنوبية التعويض لمنافستها الأميركية لانتهاك براءاتها.

وهذا النزاع بين عملاقي التكنولوجيا مستمر منذ 7 سنوات، ولم تعد “سامسونغ” تسوّق المنتج المعني به.

وتطالبها “أبل” بأكثر من مليار دولار، في حين تعتبر المجموعة الكورية الجنوبية أنه لا يجدر بها دفع سوى 28 مليونا، بحسب فرانس برس.

وعلى لجنة التحكيم البتّ فيما إذا كانت عناصر التصميم التي نسختها “سامسونغ” تبرر تسديد كل الأرباح التي حققها النموذج موضع النزاع أو مجرد جزء من العائدات لأنها عناصر في سياق تصميم أكثر شمولا.

ثلاث براءات معنية بهذا النزاع، وهي تتمحور خصوصا على الواجهة المستطيلة الشكل مع زوايا مدوّرة، فضلا عن الرموز الملونة المستعرضة على شاشة سوداء.

وفي العام 2011، صدر حكم أول لصالح “أبل”، وحكم على “سامسونغ” بدفع 400 مليون دولار.

ورفع هذا النزاع إلى المحكمة العليا في الولايات المتحدة سنة 2016، وأبطلت العقوبة القاضية بفرض 400 مليون دولار على “سامسونغ”، وأحيلت القضية إلى النظام القضائي العادي.

مصدر العربية الحدث
قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل