صحافة: خفايا شيطنة ولي العهد السعودي للإخوان

اخترنا لكم أبرز عناوين الصحافة العربيّة لهذا اليوم:

  • 11 بليون دولار من مؤتمر باريس للبنان وماكرون يؤكد الالتزام الدولي بنموذجه.

  • واشنطن تمنع مجلس الأمن مجددا من إصدار بيان بشأن غزة.

  • الحوثي يفاجئ الجميع ويظهر لأول مرة على قناة دولية.

  • خفايا شيطنة ولي العهد السعودي للإخوان.

 

الحياة:

تحدثت الصحيفة عن تلبية ممثلو 51 دولة والبنك وصندوق النقد الدوليان ومنظمات وهيئات مالية عربية وعالمية، دعوة فرنسا إلى مؤتمر «سيدر» الذي عقد أمس في باريس لدعم عملية النهوض الاقتصادي في لبنان وتلبية حاجته إلى استثمارات مهمة لإعادة تأهيل بناه التحتية التي لم يعد في إمكانها تأمين حاجات سكانه من الخدمات العامة الضرورية في ظروف جيدة.

وخلال المؤتمر أكد الرئيس الفرنسية إيمانويل ماكرون أن الخيار الذي أخذه لبنان في السنوات الماضية هو أن يمضي قدماً في طريقه «وهو مسار فريد ترسمونه، مسار الاستقرار والمضي نحو انتخابات حرة ونزيهة للحفاظ على الإطار الديموقراطي الذي يتميز به لبنان».

وتطرق إلى التعهدات وحصة فرنسا منها، آملاً بأن تلتزم الجهات المانحة بالوعود، والحكومة اللبنانية الإصلاحات المطلوبة، لا سيما بعد الانتخابات النيابية.



عرب 48:

ركزت الصحيفة على منع الولايات المتحدة، مساء أمس الجمعة 6 نيسان/إبريل، أن يتبنى مجلس الأمن الدولي طلب الكويت، العضو غير الدائم في المجلس، بإصدار بيان يدعو إلى إجراء تحقيق مستقل في جرائم الاحتلال الإسرائيلي ضد المتظاهرين الفلسطينيين على حدود قطاع غزة، ويطالب إسرائيل باحترام القانون الدولي واحترام حق الفلسطينيين في التظاهر السلمي.

وكان المراقب الدائم لفلسطين لدى الأمم المتحدة، رياض منصور، قد طالب بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني في غزة والضفة الغربية والقدس الشرقية، وأشار إلى أن فلسطين أرسلت خطابا إلى مجلس الأمن لتوثيق أرقام الشهداء والمصابين، واعتبر منصور استمرار مجلس الأمن في “إهمال مسؤولياته”، بمثابة تشجيع لإسرائيل على المضي قدما في “مذبحتها”.

إن عدد الشهداء الذين سقطوا بنيران الاحتلال الإسرائيلي، يوم أمس الجمعة، قد ارتفع إلى عشرة شهداء، في حين ارتفع عدد المصابين إلى نحو 1400 مصاب، بينهم نحو 500 إصابة بالرصاص الحي، وبعضهم في حالة الخطر.



سما برس:

نقلت الصحيفة اللقاء الذي ظهر فيه رئيس اللجنة الثورية محمد علي الحوثي على قناة فرانس 24، نفى خلال لقاءه تلقي جماعته أي دعم إيراني مشيرًا إلى أنهم لو كانوا يمتلكون هذا الدعم لوصلوا إلى العاصمة السعودية الرياض، وأوضح  أن الصواريخ الباليستية التي تطلقها جماعته باتجاه السعودية صناعة روسية وكورية بالإضافة إلى تطويرها محلياً لتصل إلى أهدافها.

وبشأن سيطرة القوات الحكومية على أكثر من 80% من أراضي الدولة قال الحوثي أن غالبية هذه المساحة لم تكن تحت سيطرتهم مثل حضرموت والمهرة وسقطري والصحراء وهي تمثل المساحة الأكبر في اليمن بينما مناطق التمركز السكاني لا زالت تحت سيطرتهم.

ولمح إلى رفض جماعته تسليم سلاح الدولة الذي استولت عليه بعد سيطرتها على صنعاء وقال إنه سلاح قديم لا يشكل أي خطر مقارنة مع ما تمتلكه السعودية والصفقات التي تعقدها مع أمريكا وبريطانيا وغيرها من الدول.



القدس العربي:

نشرت الصحيفة رأيها حول تصريحات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان المثيرة للجدل التي تخص القضية الفلسطينية، وبقاء بشار الأسد في السلطة، بالإضافة لقضية الإخوان المسلمين.

تقول الصحيفة في رأيها:” ما يريده محمد بن سلمان هو التنكّر المكشوف لدور المملكة العربية السعودية في دعم التشدد والتطرّف في العالم وتعليق ذلك على شماعة «الإخوان المسلمين»، الذين كانوا، بعد تقاطرهم من مصر وسوريا وغيرهما هربا من اضطهاد الأنظمة العسكرية ـ الأمنية بين ستينيات وتسعينيات القرن الماضي، قوة تعليم واعتدال وتوازن عدّلت البوصلة مع التشدد السلفيّ الكبير لرجال الدين السعوديين أنفسهم، من قادة «المطاوعة» في جماعة «النهي عن المنكر»، وأمثالهم”.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend