من هو المتهم في قتل عروبة بركات؟ تفاصيل لا تعرفها

الأيام السورية| إعداد: أحمد عليّان

اعتقلت الشرطة التركية المشتبه به في قتل عروبة بركات وابنتها حلا، في مدينة بورصة التركية صباح يوم السبت 30 سبتمبر/أيلول الجاري.

وذكرت صحيفة حرييت التركية نقلاً عن مصادر أمنية أنّ ” المشتبه به يدعى أحمد بركات، وقد تمّ إلقاء القبض عليه صباح اليوم في مدينة بورصة، في تمام الساعة التاسعة صباحاً، ويجري التحقيق معه حالياً، ويعتقد بارتباطه مع المخابرات السورية”.

وعلمت جريدة الأيام السورية من ( ف ـ ش) مقاتل سابق في صفوف الجيش الحر أنّ : ” بركات (21 عاماً) من منطقة بسيمة في وادي برى، وكان مقاتلاً في الجيش الحر، إلى أن خرج وفق اتفاق التهجير مع رفاقه، واستقرّ في مدينة إدلب شمال سورية”.

وقال مدير المركز الإعلامي في وادي بردى سابقاً، أبو محمد البرداوي، للأيام السورية : ” إنّ بركات كان لطيفاً ومحبوباً لدماثته، وكان في فرقة إنشاد ديني”.

وعن الخبر الذي تناقلته الصحف حول قيام المشتبه به بقتل أخيه وجرح أمه، قال اليبرودي : ” إنّ أنس (الشقيق الأكبر للمشتبه به) كان يضرب والدته، وكان أحمد ( المشتبه به) تقدّم بشكوى ضدّ أخيه للمجلس المحلي، وفي رمضان الماضي ضربَ أنس والدته، فأطلق أحمد النار على يد أنس فأصابه في بطنه ليفارق الحياة، كما أصاب أمّه وأخته بجروح”، مؤكداً أنّ القتل لم يكن مقصوداً، وأنّ الغاية هي ” الدفاع عن والدته “.

وحول علاقة المغدورتين بالمشتبه به، قال المعارض وعضو تنسيقية اسطنبول  معتز شقلب للأيام السورية : ” التقيت بالمشتبه به منذ حوالي شهرين، وكان يعمل لدى عائلة بركات، فسألت معن بركات ” شقيق عروبة ” عنه، وأخبرني أنّه من أقاربهم المتواجدين في ريف دمشق”.

وأضاف شقلب : ” ذهبتُ إلى المكان ذاته بعد شهر ولاحظت غياب المشتبه به، فسألت معن عنه، وأخبرني أنّه ترك العمل عندهم”.

وأكّد شقلب أنّ المشتبه به ” نامَ في بيته لأنّ منزل معن كان مكتظّاً ليلةَ اكتشاف الجريمة “.

من جهته نفى معن بركات وجود مشاكل أو ” زعل ” بين المغدورتين والمشتبه به.

وكانت عروبة بركات وابنتها حلا قتلتا في شقتهما الكائنة في حي أسكودار بالقسم الآسيوي من اسطنبول.

إقرأ المزيد:

عروبة بركات وابنتها تقتلان في اسطنبول..وشقيقتها تتهم نظام الأسد

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل