رمضانيات ٢٦…الساعة بدور

0
خاص بالأيام - حليم العربي

في وسطِ السوق القديمة
وعلى بُعدِ أمتارٍ
من شارعِ الكنيسةِ
وُلدتْ بدور
من خاصرةِ مسجدِ الآغا
الصامدُ من عصورٍ

فتاةٌ بيضاء
بحلةٍ خضراء
مزنّرةٌ
شامخةٌ محجّرةٌ
تحرسُها بضعُ نخلاتٍ
نجوا من قصفِ أحفاد التتارِ والمغول

بعدَ توقّفُ عقاربِها حداداً لشهورٍ
حزناً على الدماءِ التي أُريقتْ
على أعتابِها
تعودُ لتدورَ
تسرقُ الأنظارَ
تخطفُ القلوبَ كالحورِ

تجمعُ الوافدين
من دمشقَ وحلبَ وحمصَ
وكلّ بلدةٍ تثورُ
يتوزعون حولَها
على الأبنيةِ وفي الأزقّةِ الضيقةِ
ويمتدوا من المحرابِ للقصورِ
تستضيفٌ كعاصمةٍ منسيّةٍ
كلّ من رفضَ الاستسلامَ
وتمدّ كأمٍّ حنونةٍ
بينَ قلوبِ أولادِها روابطَ المحبةِ والجسورِ
خلعتْ بدورُ عباءةَ القبيلةِ اليومَ
لتكتسيَ ثوبَ الدولةِ المنتفضةِ
ضدّ كلّ متغلّبٍ مغرورٍ

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل
اشترك في النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية

You have Successfully Subscribed!