رمضانيات (١٩)

الأيام السورية؛ حليم العربي

إلهامُ المعاني

بُحْ بما تشاءُ
وأمّنْ يا صاحبي صاحبك
الذي كان على الدوامِ يفتقدُك
بُحْ وانتقدْ
أو اهجُ
أو تغزّلْ
كلّ مسامٍ في جسدي يسمعُك

بُحْ بما تشاءُ
واسكبْ من ثمارِ فكرك
في جعبتي
فأنتَ دواةُ قلمي
وأنا المنزلُ الذي تأوي إليه فكرتك

لي شغفٌ باستماعِ
لحنِ المعاني
تتسلل من بين شفتيك
وأُطربُ كهائمٍ يترّنحُ
أمامَ منصتِك

هائمٌ أنا
أبحثُ عنك في سطور تحبكها
أُغزِلُ من الكلماتِ
نسيجٌ فيه ملامحُ شخصيتِك

أرشفُ من نبعِ إلهامِك رشفة
وأتبعُ جدوله فينسكبُ
كالعسلِ في وديانِ ديرتي
ثمّ يعودُ
ليصبّ في بحيرتِك
سبحان من صبّه
في منبعهِ
وسبحانَ من أسعدَني
بصحبتِك

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل