السعودية وتركيا توقعان 8 اتفاقيات تعاون اقتصادي

قال وزير الاقتصاد التركي، مصطفى إليطاش، الخميس: إن أنقرة والرياض وقعتا على 8 اتفاقيات تعاون اقتصادي؛ بهدف تعزيز التجارة بين البلدين.

ولم يوضح الوزير تفاصيل أكثر عن الاتفاقيات الموقعة ومجالاتها، وأضاف إليطاش، على هامش مشاركته في افتتاح فعاليات “منتدى فرص الأعمال السعودي التركي” في مدينة إسطنبول، وحضره وزير التجارة السعودي، توفيق الربيعة: إن عدد الشركات التركية التي شاركت في المنتدى بلغت 205، ونحو 50 شركة سعودية.

وانطلقت، الخميس، فعاليات “منتدى فرص الأعمال السعودي التركي” في مدينة إسطنبول، تزامناً مع الزيارة الرسمية التي يجريها العاهل السعودي لتركيا منذ، الاثنين الماضي.

من جانبه قال عدنان الشرقي، وكيل محافظ الهيئة العامة للاستثمار السعودي لخدمات المستثمرين: إن بلاده عازمة على إنشاء بيئة استثمارية تجذب جميع الشركات، وتعمل على تعزيز فرصها بشتى المجالات، بالإضافة إلى رغبتها الأكيدة ليكون للشركات والمؤسسات التركية دور أكبر في الاستثمارات في البلاد.

وقال وزير الاقتصاد التركي في تصريح خاص لوكالة الأناضول: إن “التجارة بين الدول الإسلامية قليلة، وشبه معدومة.. ونحن نعمل ما بوسعنا لتنمية التجارة فيما بيننا، وهذا ما يهدف إليه المنتدى”.

وأضاف إليطاش: “أعطينا تعليمات لتشكيل مجموعة للعمل المشترك بين البلدين؛ للعمل على إنجاز صيغة الاتفاقية التجارية بين البلدين، التي من المتوقع أن نقوم بتوقيعها بعد شهر، أو اثنين”.

وقال وزير التجارة السعودي، توفيق الربيعة، في تصريح للأناضول: “قمنا بتوقيع مجموعة من الاتفاقيات الاستثمارية للسعودية في تركيا.. نحن سعداء بتطور العلاقات السعودية التركية”.

وأضاف الربيعة: “سيكون هنالك دور كبير في تعزيز العلاقة بين البلدين بعد توقيع الاتفاقيات، وكلها تصب في تنمية التبادل التجاري، وإزالة العوائق التي من الممكن أن تؤثر في التبادل التجاري بيننا”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل