عن الصحافة الألمانية: يبدو أن الحل في سوريا بيد موسكو!

عن جريدة “كولنير شتات انتسايجر”
سوريا
يبدو أن الأمر بيد موسكو وحدها لإقناع النظام السوري بإيقاف العنف تجاه المواطنين المدنيين. إنه لجدير بالاهتمام أن يصرح وزير خارجية روسيا سيرجي لافروف أن حكومته لا يهمها من يحكم في دمشق بقدر ما يهمها أن يتوقف العنف. هذا التصريح يتطلب الآن تطبيقا فعليا والخطوة الأولى في هذا الاتجاه هي إيقاف إمداد النظام السوري بالأسلحة الروسية. يجب على روسيا أن تشعر بأن تأثيرها على سوريا سيستمر حتى ولو لم يبقى تابعها أو ربيبها الأسد على رأس الحكم و من واجب المجتمع الدولي و ديبلوماسييه التأثير في ذلك فقد تكون تلك هي الفرصة الأخيرة لمنع حدوث مجازر كتلك التي حصلت في الحولة.

ترجمة: لميس مريان سيريس

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend