منظمة طلائع البعث تفرض رسوم إجبارية على طلاب المرحلة الابتدائية

أصدرت “منظمة طلائع البعث” التابعة لحزب البعث العربي الاشتراكي في سوريا، قرارا يقضي بإجبار طلاب مدارس المرحلة الابتدائية في مناطق سيطرة نظام الأسد، على دفع مبلغ مالي لقاء “سجلات” لا يستخدمها الطالب أصلاً في العملية التعليمية.

1450 ل.س من كل طالب ابتدائي

وقالت صحيفة البعث، والتي تعتبر الناطق الرسمي باسم الحزب: “إن المنظمة فرضت رسوما قدرها 1450 ليرة سورية على كل طالب في مدارس المرحلة الابتدائية لقاء “مجلة الطليعي” ووثائق أخرى”.

ونقلت الصحيفة تصريحات عن أمين “فرع الطلائع” بريف دمشق “أسعد أحمد” قوله، إن الرسوم تتضمن 500 ليرة سورية ثمن دفتر الرفيق المشرف و350 ليرة ثمن دفتر الرفيق الطليعي، و100 ليرة ثمن هوية الرفيق الطليعي، و500 ليرة ثمن مجلة الطليعي”.

وذكر “أحمد” بأن هذا القرار جاء بأمر مباشر من قيادة منظمة “البعث” لافتًا إلى أنه سيتم مراعاة الظروف المادية للطلاب بحسب تقديرات مدير المدرسة.

وأشار “أحمد” إلى أن مشرفي الطلائع في المناطق هم من سيقومون بتعميم هذه الكتب وشرحها للطلاب، مؤكدًا أن هنالك 200 ألف سجل يجب أن توزع في ريف دمشق.

منظومات حزبية تواكب المراحل التعليمية

ركز حافظ الأسد منذ تسلمه السلطة في سوريا على المنظومة التعليمية، بهدف فرض أفكار حزب البعث على التعليم وأدلجته، وزرع مبادئ وأفكار تخدم مشروعه في الحكم مدى الحياة وتوريثه لأبنائه.

أسس حافظ الأسد منظمة طلائع البعث عام 1977 بعد انقلابه، وتسلمه السلطة في سوريا، وتعمل المنظمة على اتباع نهج حزب “البعث” الحاكم في سوريا.

ينتسب الطلاب تلقائيا إلى منظمة طلائع البعث عند دخولهم إلى المدرسة بشكل إلزامي، ساهمت المنظمة طوال هذه السنوات بترسيخ فكر ومقولة (الحزب القائد للدولة والمجتمع)، وزرع الولاء المطلق لما يسمى بالقائد الخالد في نفوس الأطفال.

تعتبر منظمة طلائع البعث، المعنية بالمرحلة الابتدائية، هي جزء من منظومة شاملة تضم اتحاد شبيبة الثورة، للمرحلتين الاعدادية والثانوية، بالإضافة إلى (الاتحاد الوطني لطلبة سوريا) للمرحلة الجامعية.

الأطفالالحزب القائد للدولة والمجتمعالمرحلة الابتدائيةالولاء المطلقحافظ الأسدرسوم إجباريةسورياطلائع البعث
Comments (0)
Add Comment