3 مليارات لقاح حول العالم.. والاتحاد الأوروبي يكشف عن 5 أدوية لعلاج المصابين بـ”كورونا”

فيما أعطي المليار الأول خلال 20 أسبوعا، أعطي المليار الثاني خلال 6 أسابيع، استغرق إتمام المليار الثالث أقل من 4 أسابيع، ما يشير إلى سرعة توزيع اللقاحات التي تسبقها حتى الآن سرعة انتشار النسخة المتحورة من الفيروس المسماة “دلتا”.

قسم الأخبار

تجاوز عدد جرعات اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد التي أعطيت في أنحاء العالم حتى صباح الأربعاء 30 حزيران/ يونيو 2021، إلى 3 مليارات جرعة، فيما فاقت الوفيات الـ 3 ملايين و930 ألف حالة بحسب إحصاءات وكالة فرانس برس وجامعة جونز هوبكنز الأميركية.

سرعة توزيع اللقاحات

فيما أعطي المليار الأول خلال 20 أسبوعا على بدء حملات التلقيح الواسعة في ديسمبر والمليار الثاني خلال 6 أسابيع، استغرق إتمام المليار الثالث أقل من 4 أسابيع، ما يشير إلى سرعة توزيع اللقاحات التي تسبقها حتى الآن سرعة انتشار النسخة المتحورة من الفيروس المسماة “دلتا”.

الدول تتسابق في منح اللقاح

أعطت الصين 40% من الرقم الإجمالي لعدد الجرعات بنحو 1.2 مليار جرعة، تليها الهند بـ 329 مليون والولايات المتحدة 324 مليون.

لكن قياسا بعدد السكان في الدول التي يزيد عدد سكانها عن مليون نسمة، فإن دول في الشرق الأوسط تتصدر عمليات التطعيم، تتقدمها الإمارات العربية المتحدة بنسبة 153 جرعة لكل 100 نسمة، والبحرين 124، وإسرائيل 124.

واقتربت هذه البلدان أو تجاوزت تطعيم 60% من السكان بالكامل.

أما الاتحاد الأوروبي فقد أعطى 357 مليون جرعة لما يعادل 50% من سكانه. وصار نحو 32% من الأشخاص في الاتحاد الأوروبي محصنين بشكل كامل.

وبلغت الدول الأكبر من حيث عدد السكان في التكتل وهي ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا معدلا وسطيا إذ تم تطعيم حوالي ثلث سكانها بشكل كامل.

خمسة أدوية محتملة لعلاج المصابين بـ”كورونا” في الاتحاد الأوروبي

وفي سياق متصل؛ كشف الاتحاد الأوروبي الثلاثاء29 حزيران/ يونيو 2021، عن خمسة أدوية محتملة يمكن أن تتاح قريباً لعلاج المصابين بفيروس “كورونا” في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي.

وفي هذا الصدد قالت المفوضة الأوروبية للصحة والسلامة الغذائية ستيلا كيرياكيدس “لقد خطونا اليوم أولى خطوات نحو تجهيز مجموعة كبيرة من الأدوية لعلاج المصابين بفيروس كورونا”.

وأضافت أن “ذلك جاء في الوقت الذي تحرز فيه اللقاحات تقدما سريعا في مكافحة الفيروس الذي لن يختفي وعليه فإن المرضى في حاجة إلى ادوية امنة وفعالة لتقليص أعراضه”.

أجسام مضادة وحيدة النسيلة

ذكرت المفوضية الأوروبية في بيان أن أربعة من هذه الأدوية “لم تسمها بعد” تحتوي على “أجسام مضادة وحيدة النسيلة – مونوكلونال” وتخضع حاليا لفحص وكالة الأدوية الأوروبية.

وأضافت أن الدواء الخامس “مثبط للمناعة” ومرخص له بالتداول حالياً لبعض الأمراض تحت اسم “باريسيتينيب» وهو علاج التهاب المفاصل الروماتويدي “يمكن أن يساهم في علاج مرضى كورونا”.

وأشارت إلى أن الأدوية الخمسة بلغت مرحلة متقدمة من التطور ولديها احتمالات كبيرة بالانضمام إلى ثلاثة أدوية أخرى لفيروس “كورونا” للحصول على الترخيص النهائي للتداول في أكتوبر المقبل.

مصدر (د.ب.أ) (أ.ف.ب)
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.