221 مدنياً قتلوا في درعا حصيلة التصعيد العسكري الأخير

تحرير: آلاء محمد

أصدرت المنظمة السورية لحقوق الإنسان تقريراً جديداً وثق مقتل 593 مدنياً ونزوح مايقارب 198 ألف منذ منتصف شهر حزيران المنصرم.
وأشار التقرير إلى أن شهر حزيران شهد ارتفاعاً بأعداد الضحايا مقارنة بسابقه أيار، حيث قتلت قوات الأسد وحليفتها روسيا 393 مدنياً بينهم 221 في درعا في التصعيد الأخير التي تشهده المنطقة حالياً.
وذكر أيضاً أن الشبكة وثقت منذ بداية عام 2018 مقتل 4759 مدنياً بينهم 1104 طفلاً و798 إمرأة، منهم 3454 ضحية على يد قوات الأسد وحليفتها روسيا.
وللإطلاع على التقرير كامل في هذا الرابط:

 مقتل 4759 مدنياً في سوريا في النصف الأول من عام 2018

 

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.